صحة و تكنولوجيا

دراسة: الأمهات يمكنهن نقل الأجسام المضادة لـ كورونا إلى الأطفال عبر حليب الثدى

كشفت عدة دراسات، عن أن الأمهات اللواتي تم تطعيمهن يمكن أن يمررن الأجسام المضادة لفيروس كورونا عبر حليب الثدي، وفي دراسة حديثة قام باحثون في عدد من الجامعات، بما في ذلك مركز جامعة روتشستر الطبي بالولايات المتحدة، بتحليل أكثر من 30 عينة حليب من 18 امرأة تم تشخيص إصابتها بـ كورونا، وتم العثور على ثلثي العينات تحتوي على أجسام مضادة لـ كورونا.

وكتبت مؤلفة مشاركة فى الدارسة وهى بريدجيت يونغ، وهي أستاذة مساعدة في جامعة روتشستر وفقا لتقرير مجلة ” PEOPLE“، “تشير هذه النتائج المبكرة إلى أن حليب الأم من الأمهات المصابات بعدوى كورونا، يحتوي على أجسام مضادة محددة وفعالة ضد الفيروس، وأنهن لا ينقلن الفيروس عن طريق الحليب.

ووجدت دراسة أمريكية أخرى نُشرت الشهر الماضي، نتائج مماثلة، من خلال تحليل عينات من النساء اللواتي تلقين لقاحات ووجد الباحثون مستويات كبيرة من الأجسام المضادة IgA ، والتي توجد عادة في حليب الأم ويمكن أن تساعد في حماية الأطفال من أمراض الجهاز التنفسي ، مثل فيروس كورونا.

وأشار الباحثون إلى أن أي حماية يتم تمريرها إلى الرضيع هي حماية مؤقتة فقط، وقالوا لصحيفة نيويورك تايمز: “الأمر يختلف عن تلقى الطفل لقاح كورونا بنفسه عبر الطرق المعتادة”.

وعلى الرغم من أنه لا تزال هناك نتائج حاجة إلى مزيد من البحث، فقد أعرب العديد من الباحثين عن ثقتهم بشأن سلامة حليب الأم لدى الأمهات اللائي تم تطعيمهن ضد فيروس كورونا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى