حدثوطني

بلمهدي: بعض الأشخاص يريدون إفساد بروتوكول الوقاية

فند تحديد وقت صلاة التراويح بنصف ساعة

شدد وزير الشؤون الدينية والاوقاف يوسف بلمهدي، على أن البعض لا يعجبهم إحترام المصلين و التزامهم للبروتوكول الصحي داخل المساجد و يريدون أن يكسروا البروتوكول لإفساد الوضع الصحي في الجزائر.

وأضاف يوسف بلمهدي على هامش إشرافه على حجر الأساس لمشروع إنجاز زاوية سيدي أحمد بن بلقاسم الرحمانية القاسمية ببلدية عين الخضراء، بولاية المسيلة، أن البعض يريدون الإخلال بالبروتوكول الصحي في المساجد لإحداث البلبلة و نحن نقول لهم أننا لا نسمعكم.

وأردف بلمهدي “سنصلي التراويح مع بعض و أطلب من المصلين الإلتزام بالبروتوكول الصحي”.

وجدد وزير الشؤون الدينية الدعوة لتجاهل تلك الدعوات وللاستمرار في الوقاية قائلا “لا تستمعوا لمن يريد أن يشوش على هذا الالتزام و الانضباط داخل المساجد”.

من جهة أخرى فندت وزارة الشؤون الدينية والأوقاف، بعض التصريحات التي نسبت إلى وزير قطاعها، يوسف بلمهدي، حول تحديد وقت صلاة التراويح بنصف ساعة، ومتابعة كل إمام لا يحترم التوقيت قضائيا وصافة إيها بالكذب والافتراء.

وجاء في بيان نشرته الوزارة على صفحتها في الفايسبوك، إن”بعض الوسائط الالكترونية تروج تصريحا مكذوبا لوزير الشؤون الدينية والأوقاف يوسف بلمهدي، مفاده أن صلاة التراويح نصف ساعة فقط، وأي إمام لا يحترم التوقيت يتابع قضائيا”، وهذا محض كذب وافتراء ومحاولة يائسة لإيقاد الفتنة والوقيعة.

ودعت الوزارة كافة مستخدمي مختلف الوسائط الالكترونية الى اليقظة والحذر مما تنشر.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى