ثقافة

رواية “عين حمورابي” ضمن القائمة القصيرة للجائزة العالمية للرواية العربية 2021

لعبد اللطيف ولد عبد الله

اختيرت رواية المبدع الجزائري الشاب عبد اللطيف ولد عبد الله الموسومة “عين حمورابي” ضمن القائمة القصيرة للجائزة العالمية للرواية العربية البوكر 2021 التي تضم ستة (06) أعمال روائية , حسب ما أعلن عنه اليوم الاثنين منظمو الجائزة .

وجرى الإعلان عن القائمة القصيرة عبر صفحة الجائزة الرسمية على فيسبوك حيث سيتنافس النص الروائي الجزائري للمبدع عبد اللطيف ولد عبد الله ” عين حمورابي ” منشورات ” دار ميم ” مع أعمال روائية أخرى وهي “دفاتر الوراق” للأردني جلال برجس و”الاشتياق إلى الجارة” للتونسي الحبيب السالمي و”الملف 42″ للمغربي عبد المجيد سباطة و”نازلة دار الأكابر” للتونسية أميرة غنيم و”وشم الطائر” للعراقية دنيا ميخائيل .

وحسب ذات المصدر , تتضمن القائمة القصيرة لدورة الجائزة الرابعة عشرة نخبة من الكتاب تتراوح أعمارهم ما بين 31 و70 عاماً حيث تعالج رواياتهم قضايا هامة ذات صلة بواقع العالم العربي اليوم فمن جرائم ضد الإنسانية ارتكبت على خلفية الحروب والصراعات إلى الوطن والعلاقات الإنسانية إلى الذاكرة والهوية كما تبرز القائمة القصيرة التأثير المستدام للأدب في حياة القارئ والكاتب على حد سواء .

وأشار المصدر , أن كل مرشح بالقائمة القصيرة سيتحصل على 10 آلاف دولار فيما سيتم الإعلان عن المتوج بالجائزة لهذه الطبعة نهاية مايو المقبل حيث سيفوز ب 50 ألف دولار إضافية في حين تشكلت لجنة التحكيم برئاسة الشاعر والكاتب اللبناني شوقي بزيع وعضوية كل من المترجمة اللبنانية صفاء جبران والمترجم المغربي محمد آيت حنا والكاتب اليمني علي المقري والإعلامية الإماراتية عائشة سلطان .

وكانت الجائزة تلقت في دورتها الرابعة عشرة 121 عملا روائيا من 13 دولة قبل أن تعلن لجنة تحكيم القائمة الطويلة بداية مارس الجاري التي ضمت ثلاثة أعمال روائية جزائرية وهي” طير الليل” لعمارة لخوص و ” عين حمورابي ” لعبد اللطيف ولد عبد الله و ” جيم ” لسارة النمس, ضمن القائمة الطويلة للجائزة العالمية للرواية العربية البوكر 2021 التي تضم 16 عملا روائيا .

للتذكير تأسست الجائزة العالمية للرواية العربية عام 2007 وترعاها “مؤسسة جائزة البوكر” في لندن وتمولها دائرة الثقافة والسياحة في أبوظبي.

و فقد فاز الروائي الجزائري عبد الوهاب عيساوي بجائزة” البوكر في طبعتها 2020 عن روايته “الديوان الإسبرطي” الصادر عن “دار ميم”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى