حدثمحاكم

تأجيل محاكمة “البوشي” المتهم في قضية فساد

إلى غاية 4 أفريل القادم

أجلت محكمة تيبازة هذا الأحد النظر في محاكمة كمال شيخي المدعو “البوشي” المتهم في قضية فساد ليوم 4 أفريل القادم, بطلب من الدفاع.

ويعد تأجيل المحاكمة الخامس على التوالي بدءا من أول جلسة كانت مبرمجة بتاريخ 17 جانفي الماضي, وفي كل مرة بطلب من دفاع المتهم.
ويتابع كمال شيخي, رفقة ثلاثة متهمين آخرين (موثق و موظفان اثنان) و الذي أصدر بحقة قاضي التحقيق لدى محكمة تيبازة, أمرا بالإيداع بتاريخ 15 اكتوبر 2020, بجنح “منح مزية غير مستحقة” والاستفادة من “تخفيضات في الضرائب و الرسوم دون ترخيص” و “استغلال وظيفة” و “أخذ فوائد بصفة غير قانونية”.

ولدى تقديم الاطراف أمام نيابة محكمة تيبازة بتاريخ 15 أكتوبر 2020, أحيل ملف القضية على قاضي التحقيق الذي أمر بوضع المتهم رهن الحبس المؤقت و إخضاع بقية المتهمين لنظام الرقابة القضائية.
وتعود وقائع القضية إلى سنة 2016, لما قام المتهم كمال شيخي بإبرام عقد تحويل ملكية عقارية خاصة به واقعة بعين البنيان بالجزائر العاصمة إلى شركة ذات مسؤولية محدودة “ليكس للترقية”, له صفة شريك و مسير فيها, لدى موثق معتمد بمدينة تيبازة, واستفاد من تخفيض في الضرائب بنسبة واحد بالمائة, و كان من المفروض أن يدفع 5 بالمائة.
ويعتبر استفادة شيخي من تخفيض في نسبة الضرائب امتياز مخالف للتنظيمات المعمول بها, ما استدعى فتح تحقيق قضائي سنة 2018 و مباشرة إجراءات المتابعة وفقا لقانون الفساد وكشفت التحقيقات عن خسارة تقدر بـ 15 مليون دينار للخزينة العمومية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى