دولي

جبهة البوليساريو تستنكر زيارة وفد اللجنة الدولية للصليب الأحمر إلى الأراضي الصحراوية المحتلة

استنكرت جبهة البوليساريو زيارة وفد اللجنة الدولية للصليب الأحمر إلى أراضي الصحراء الغربية المحتلة دون إعلامها بذلك مسبقا، حسب بيان للبوليساريو.

وكتبت جبهة البوليساريو في بيان وقعه ممثلها في أوروبا ولدى الاتحاد الأوروبي، أبي بشرايا بشير :”علمنا من مصادرنا في الصحراء الغربية المحتلة ان وفدا من اللجنة الدولية للصليب الأحمر قام مؤخرا بزيارة إلى هذا الإقليم مرفوقا بممثلي الهلال الأحمر المغربي الذي لا يملك أي شرعية للتصرف في الإقليم غير المستقل للصحراء الغربية”.

وبعد ان ذكرت بمراسلتها في 22 فبراير، أعربت جبهة البوليساريو عن “استغرابها العميق لرؤية اللجنة الدولية للصليب الأحمر تعمل عن كثب مع طرف من طرفي النزاع أي القوة المحتلة، دون الاكتراث القيام مسبقا بإعلام الطرف الآخر الذي يمثل شعب تحت الاحتلال، مثلما أقرته الجمعية العامة للأمم المتحدة سنة 1979″، مستنكرة قيام الوفد بإجراء محادثات مع ممثلين من المجتمع المدني المغربي بعين المكان.

  وشددت البوليساريو على أن “هذا التصرف يتناقض تماما مع المبادئ الأساسية لهيئتكم القائمة على النزاهة والحياد والاستقلال”.

وأضاف ذات المصدر أن “هذا التصرف وكأنه يراد منه دعم موقف القوة المحتلة (المغرب) مع الامتناع عن زيارة المعتقلين السياسيين الصحراويين المسجونين في المغرب وكذا ضحايا القمع الحالي من قبل قوات الاحتلال والمشاركة في البحث عن مئات المدنيين والعسكريين الصحراويين المفقودين منذ بداية النزاع سنة 1975”.

واستنكرت اللجنة الوطنية الصحراوية لحقوق الإنسان، يوم الجمعة، الزيارة التي قامت بها اللجنة الدولية للصليب الأحمر إلى الأراضي الصحراوية المحتلة.

وأعربت اللجنة الصحراوية عن استغرابها لهذه الزيارة “غير المقبولة” و “غير القانونية” التي نفذت في ظل غياب أي تنسيق مسبق مع جبهة البوليساريو ودون أخذ بعين الاعتبار الوضع القانوني للصحراء الغربية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى