حدثوطني

جغبوب: فقدان 51 ألف منصب شغل مقابل إدماج 37 ألف شاب في مناصب عمل دائمة

كشف وزير العمل والتشغيل والضمان الاجتماعي الهاشمي جعبوب اليوم الاثنين بالشلف عن فقدان 51.000 منصب شغل برسم 2020 بسبب غلق مصانع بيع وتركيب السيارات وتوقف استيراد المنتجات بالنسبة لمصانع تجميع و تركيب الأجهزة الكهرو منزلية مقابل إدماج 37 ألف شاب في مناصب عمل دائمة خلال الثلاثة أشهر الأخيرة.

من جهة أخرى عبر الوزير عن أسفه لـ”رؤية بعض المواطنين يملكون أرضا وتمويلا وخبرة ورغبة للاستثمار إلا أن بعض الجهات الإدارية لا تتجاوب معهم “، مطمئنا أن مصالحه الوزارية “ستعمل على إزالة هذه المعوقات والدفع  بالاستثمار قدما”.

كما أبرز المسؤول الأول عن قطاع التشغيل أن “التنمية الاقتصادية تقتضي مشاركة الجميع وعلى كل المستويات بغية المساهمة في خلق مناصب شغل وتوظيف الشباب وخريجي الجامعات”.

وتطرق الوزير إلى عملية إدماج أصحاب عقود ما قبل التشغيل التي تعد، كما قال، من “أولويات رئيس الجمهورية وفاءا للعهد الذي قطعه للشباب لافتا إلى إدماج 37.000 شاب في مناصب عمل دائمة خلال الثلاثة أشهر الأخيرة”.

و أشار إلى أن قطاعه يتابع عملية الإدماج “ولاية بولاية” مسجلا أن خلال شهر أكتوبر الماضي بلغ عدد المدمجين 20.000 منصب.

و بحسب الوزير فإن آخر الإحصائيات تفيد أنه بلغ اليوم 57.000 منصب و”لا تزال العملية متواصلة بالتعاون مع قطاعات المالية والوظيفة العمومية”.

وحل وزير العمل والتشغيل والضمان الإجتماعي الهاشمي بولاية الشلف في زيارة عمل وتفقد لقطاعه، واستهلها بالاستماع لعرض حال قطاع التشغيل وزيارة مقر الوكالة الولائية للصندوق الوطني لتأمين العمال الأجراء.

و سيتواصل برنامج الزيارة بتدشين مقر الصندوق الوطني للعطل المدفوعة الأجر والبطالة الناجمة عن سوء الأحوال الجوية لقطاعات البناء والأشغال العمومية والري بالشلف، وكذا معاينة بعض المشاريع والهيئات التابعة لقطاع التشغيل.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى