رياضة

الوفاق والشبيبة في رحلة البحث عن نتيجة إيجابية في كأس “الكاف”

يواجهان أشانتي كوتوكو الغاني والملعب المالي اليوم

سيسعى ممثلا الجزائر في كأس الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم، وفاق سطيف وشبيبة القبائل، هذا الأحد، إلى تحقيق نتيجة إيجابية خارج قواعدهما أمام على التوالي آشانتي كوتوكو الغاني والملعب المالي، في إطار ذهاب الدور السادس عشر “مكرر”.

وتنقل الوفاق، الرائد الحالي للرابطة الأولى، إلى العاصمة الغانية، أكرا، لمواجهة أشانتي كوتوكو بداية من الساعة الرابعة مساء، والذي يسيطر بدوره على البطولة المحلية بفارق نقطة واحدة عن ملاحقه المباشر كارال.

وبخصوص التعداد، سيكون للمدرب التونسي للوفاق، نبيل الكوكي، خيارا كبيرا لتشكيل فريق تنافسي بحضور المستقدم الجديد، الغاني دانيال لوموتاي، الذي أمضى عقدا لمدة ثلاث سنوات خلال فترة التحويلات الاستثنائية التي حددتها الاتحادية الجزائرية لكرة القدم “الفاف” لمدة أسبوع.

وسجل أشانتي كوتوكو، الذي جدد الثقة في المدرب عبدول غزال حتى نهاية الموسم الجاري، يوم الأحد الماضي فوزا مهما خارج ميدانه أمام ملاحقه المباشر كارال (2-0).

وبملعب “26 مارس” بباماكو، ستكون شبيبة القبائل بداية من الساعة الخامسة مساء، أمام حتمية تقديم مباراة كبيرة أمام بطل مالي، الملعب المالي الذي أدرج في كأس الكونفدرالية بعد إقصائه في الدور التمهيدي الثاني لمنافسة رابطة الأبطال من طرف الوداد البيضاوي (ذهابا: 1-0، إيابا: 0-3).

ويسيطر الملعب المالي، المتوج بكأس الكونفدرالية عام 2009 على حساب وفاق سطيف بضربات الترجيح، سيطرة مطلقة على المنافسة المحلية مثلما تؤكده الألقاب الوطنية الخمسة المتتالية.

ويوضح المدرب الفرنسي “للكناري”، دونيس لافان قائلا “هناك ديناميكية جيدة داخل المجموعة وحماس كبير. سنذهب الى باماكو بطمأنينة كبيرة، لكن علينا وضع أقدامنا على الأرض لأن مباراة صعبة للغاية تنتظرنا. نطمح لتحقيق الفوز بمالي”.

ولحسن الحظ، لا توجد هناك إصابات في صفوف شبيبة القبائل التي ستعتمد على كل لاعبيها بما فيهم المهاجم كيلانغالنغا بام غلودي (21 سنة) من جمهورية الكونغو الديمقراطية الذي أمضى على عقد لمدة موسم واحد خلال مرحلة الانتقالات الاستثنائية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى