حدثوطني

العلم الوطني يرفع برياض الفتح

بمناسبة إحياء الذاكرة ال66 لاندلاع الثورة التحريرية

جرت اليوم الأحد على مستوى رياض الفتح بالجزائر العاصمة مراسم رفع العلم الوطني بمناسبة إحياء الذاكرة ال66 لاندلاع الثورة التحريرية  في الفاتح نوفمبر 1954.

وحضر مراسم رفع العلم الوطني عدد من أعضاء الحكومة ومجاهدين ومجاهدات وكذا ممثلي المجتمع المدني وشخصيات وطنية وإطارات من مختلف القطاعات .

بالمناسبة، دعا وزير الصناعة فرحات ايت علي براهيم في تصريح صحفي على هامش مراسم رفع العلم  الوطني –“الشباب الجزائري إلى المشاركة بقوة في بناء الجزائر الجديدة التي يحلم بها الجميع كما فعل الاباء والاجداد ابان الثورة التحريرية من اجل استرجاع السيادة الوطنية  انذاك “.

ودعا الوزير المواطنين إلى “المشاركة بقوة في الاستفتاء الشعبي حول مشروع تعديل الدستور من اجل الشروع في تجسيد مختلف الاصلاحات التي من شانها ان تساهم في تحقيق للتنمية في البلاد “.

من ناحيته ذكر وزير التجارة كمال رزيق  بأهمية “اختيار تاريخ أول نوفمبرمن اجل اجراء الاستفتاء حول مشروع تعديل الدستور” حيث سيكون كما قال “نوفمبر التغيير بعد ان كان في 1954 نوفمبر التحرير” معربا عن امله في ان تنطلق بداية هذا الشهر  “الاصلاحات الكبرى لبناء الجزائر الجديدة “.

وتم خلال هذا الحفل الذي نظمته وزارة المجاهدين وذوي الحقوق تحت الرعاية الشامية  لرئيس الجمهورية تنظيم حفل موسيقي نشطة ثلة من المطربين الشباب الذين ابدعوا بتقديم أناشيد وطنية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى