رياضة

فرنك دوما يعبر عن ارتياحه بإكتمال تعداد الفريق

تحسبا لانطلاق الموسم الكروي الجديد 2020/2021

أعرب مدرب شباب بلوزداد، الفرنسي فرنك دوما عن ارتياحه بإكتمال تعداد الفريق الذي يواصل استعداداته بجدية كبيرة تحسبا لانطلاق الموسم الكروي الجديد 2020/2021.

وصرح دوما للموقع الرسمي للنادي هذا الخميس أنه يشعر بارتياح كبير بعد إكتمال التعداد “بالرغم من تذبذب مستوى التحضيرات، إلا أننا تأقلمنا مع الوضع، نعمل كثيرا لتحضير العائدين من الحجر الصحي، اما بالنسبة للعناصر التي لم تصاب بكورونا  فالأمر أسهل بكثير، لذا نعمل على إعادة الجميع إلى المستوى المطلوب”.

وكشف المدرب الفرنسي أن تحضيرات اللاعبين اللذين لم يتوقفوا عن التدريبات ستستمر حسب البرنامج المسطر، وأنه بالنسبة للمجموعة الأخرى العائدة مؤخرا، أعد لها برنامج خاص لاستدراك النقص الذي تعاني منه “منحنا للاعبين الذين واصلو التحضيرات في الفترة السابقة قسطا من الراحة، ونحاول حاليا أن نستدرك مع الذين التحقوا بالمجموعة مؤخرا. نتمنى ان يكون التعداد أكثر جاهزية الأسبوع المقبل تحسبا للمواجهة الودية الأول التي سنخوضها منذ انطلاق التحضيرات، أولويتنا حاليا هو تحضير  الفريق من الناحية البدنية”.

من جانب أخر، أكد دوما أن إصابة بعض العناصر بفيروس كورونا أعادت اللحمة أكثر بينهم وزادت من عزيمتهم قائلا “بالتأكيد جمعتنا علاقة وطيدة، وكنا نتصل باللاعبين طوال الوقت لنطمئن على أحوالهم، كان الوضع مخيفا نوعا ما، إنه وباء يجهله الجميع ويجب علينا إحترام التدابير الصحية كارتداء الكمامة واستعمال الهلام. لا أعلم كيف إنتقلت العدوى، حتى أنا لا أعلم كيف أصبت، لم تظهر علي أية أعراض، اللاعبون خضعوا للحجر الصحي في الفندق في غرف منعزلة”.

في سياق متصل، عبر المشرف الفني على العارضة الفنية لنادي “لعقيبة” عن رضاه على الإستقدامات مؤكدا أنه ينتظر بفارغ الصبر إلتحاق المهاجمين المتواجدين بالخارج “إننا نعمل على إتمام إجراءات جلبهم، وهذا ليس بالأمر السهل بالنظر للظروف التي نمر بها، لذا نؤكد أننا نعمل على هذا الملف بجدية، من جهة أخرى نحن نتابع تحضيراتهم عن كثب، هناك من يتدرب مع منتخبه الوطني، وبالنسبة للاعب البلجيكي مايكي نغومبو هو الأخر يتدرب مع محضر بدني، فنحن نحاول أن نجعل الأمور تصب في صالحنا بطريقتنا الخاصة وسنبقى نعمل بهذه الطريقة إلى حين إلتحاق الجميع”.

وحول رأيه حول رزنامة مباريات الفريق هذا الموسم أوضح دوما “ككل موسم نحن مضطرون لمواجهة الجميع، الفرق أن البطولة ستلعب هذا الموسم ب 20 فريقا، والشيء المقلق بالنسبة لي هو عدم الإعلان عن تواريخ المباريات لحد الآن، نتساءل من الناحية اللوجيستية كيف ستكون التحضيرات لأن هناك تنقلات وحجز فنادق، هناك العديد من الأمور يجب ضبطها”.

وفي ختام حديثه وجه دوما رسالة لأنصار شباب بلوزداد قائلا “أظن أن جماهيرنا تتواجد في نفس وضعيتنا، حرمنا من كرة القدم منذ عدة أشهر، سررنا كثيرا بعودتنا لأجواء العمل، لست متأكد أن الجمهور بإمكانه العودة إلى المدرجات في الوقت الراهن، الأكيد أننا سنكون في المستوى لتمثيل ألوان شباب بلوزداد على أحسن وجه وسندافع بكل شراسة وشرف على لقبنا لأننا لدينا طموحات كبيرة سنعمل على تحقيقها”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى