رياضة

190 مليون يورو تهدد برشلونة بالإفلاس

عقد نادى برشلونة الإسبانى مفاوضات بين محامى النادي ولاعبى الفريق لبحث إمكانية تخفيض رواتبهم لحل الأزمة المالية التى يعانى منها النادى الكتالونى بسبب جائحة فيروس كورونا، وهى مفاوضات رفضها فى البداية محترفو الفريق الأول، ما يجعل العملية صعبة، حيث يجب أن يوافق النادى على خفض 30٪ من إجمالى رواتبه قبل 5 نوفمبر المقبل، وإلا سيتعرض البارسا للإفلاس.

وأعلن جوسيب ماريا بارتوميو، رئيس نادى برشلونة الإسبانى، استقالته بشكل رسمى من رئاسة النادى الكتالونى، وقال بارتوميو، “أعلن استقالتى واستقالة كل مجلس الإدارة، تم الاتفاق على هذا القرار بالإجماع”، وظهر بارتوميو رئيس برشلونة الإسباني فى حديثه عن بعد أمام وسائل الإعلام، وذلك بعدما استدعى بارتوميو فريقه الإدارى عقب قرار حكومة إقليم كتالونيا عدم معارضة تنفيذ تصويت لسحب الثقة ضده.

وذكرت صحيفة “ماركا” الإسبانية أن نادى برشلونة غارق فى مشكلة اقتصادية كبيرة، تهدده بالإفلاس، ويتعين عليه خفض رواتبه بمقدار 190 مليون يورو قبل الأسبوع المقبل.

وتعد المفاوضات التى أجريت أمس الخطوة الأولى لتفادى تضخم الأزمة، وإذا لم يتم إبرام هذه الاتفاقية، فقد يدخل النادى فى الإفلاس فى يناير.

وحذر كارليس توسكيتس، رئيس مجلس الإدارة، من الوضع المعقد للنادى واقتصاده قائلا: “همنا الرئيسي اقتصادى، وباء فيروس كورونا يؤثر على برشلونة بشكل خاص النادي يعتمد على السياحة والآن لا يوجد شيء. علينا جمع أفكار الاجتماع السابق لعلاج العلل التي تؤثر علينا “.

 من أكثر المواقف التي تقلق إدارة نادى برشلونة هو ميسي حيث أنه لم يجدد تعاقده، وإذا لم يفعل ذلك ، فسيتعين على النادي دفع مكافأة نهاية العقد.

ومن المقرر أن يعقد نادى برشلونة انتخابات رئاسية جديدة في 2021، أعلن 6 أفراد نيتهم في الترشح لها هم بيري ريرا وفيكتور فونت وفريكسا وبينديتو وفاري وفيرنانديز، وهناك ثلاثة آخرون يعتزمون الترشح قريبًا هم لابورتا وفيلاجوانا وروسو.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى