وطنيحدث

الفريق شنقريحة : ” رفع التحدي من أجل كسب رهان عالم في الحفاظ على سيادة بلادنا”

ترأس اليوم الفريق السعيد شنقريحة رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي أشغال الدورة الـ15 للمجلس التوجيهي للمدرسة العليا الحربية.

وأكد الفريق شنقريحة في كلمته، أن المدرسة العليا الحربية تحمل على عاتقها مهمة شديدة الحيوية  تتمثل في تنمية قدرات كبار الضباط وتطوير قدرات إدراكهم للمعطيات الاستراتيجية والاقتصادية ذات الصلة بالدفاع والأمن الوطني.

وشدد الفريق شنقريحة على حرص القيادة العليا للجيش الوطني الشعبي تحت قيادة رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة على منح الرعاية الكاملة للمنظومة التكوينية على وجه العموم والمدرسة العليا الحربية على وجه الخصوص، نظرا للمهمة الحساسة الموكلة للمدرسة التي تعد شديدة الحيوية في ظل السياقات الدولية والإقليمية الخاصة التي تشهدها المنطقة مؤخرا ومحاولات أعداء الشعوب خلق بؤر توتر في منطقتنا الإقليمية.

وأضاف الفريق شنقريحة: ” محاولات أعداء الشعوب تهدف لتقسيم دول المنطقة ونهب واستغلال ثرواتها الطبيعية بصورة مباشرة أو تحت غطاء منظمات غير حكومية وشركات متعددة الجنسيات تستخدم الابتزاز والضغط على الدول للتدخل في شؤونها الداخلية”.

ودعا رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي القائمين على هذه المدرسة العليا لأن يبذلوا المزيد من الجهود من أجل تكثيف البرامج التعليمية الملقنة مع التقدم التكنولوجي الكبير الحاصل في مختلف الأسلحة ومنظوماتها التي أحدثت ثورة حقيقية في الأساليب القتالية وتكتيكات المعركة الحديثة.

وشدد: “عليكم رفع التحدي من أجل كسب رهان عالم اليوم المتمثل في الحفاظ على سيادة بلادنا وصون أمنها واستقرارها”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى