دولي

بوتين: مزاعم تخطيط روسيا لغزو أوكرانيا “مثيرة للانتباه”

قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، إن التقارير التي تزعم بأن لدى روسيا خطط لغزو أوكرانيا إنها “مثيرة للانتباه”.

وتابع، في حوار مع قناة “روسيا-24” نشر اليوم السبت، قائلا: “إن روسيا ليست طرفا في الصراع في شرق أوكرانيا.. اتفاقيات مينسك لا تنص على أن روسيا طرفا في ذلك الصراع، ولم نتفق مع هذا قط، ولن نوافق عليه، ولا نوافق عليه”.
ولفت بوتين إلى أن استخدام السلطات الأوكرانية للطائرات بدون طيار (بيرقدار) ينتهك اتفاقيات مينسك (مينسك -2)، وأكد أن “هذا طيران يُستخدم في منطقة الصراع، وهو محظور تماما بموجب اتفاقيات مينسك والاتفاقيات اللاحقة”، مشيرا إلى أن المسئولين في أوكرانيا يصرحون بذلك علنا (استخدام الطائرات بدون طيار)”.
وكانت وكالة “بلومبيرج” الأمريكية قد نشرت تقريرا، أمس الجمعة، نقلا عن مصادر، دون “أدلة واضحة”، تقول إن الولايات المتحدة حذرت الاتحاد الأوروبي من أن “روسيا تخطط لغزو أوكرانيا”، الأمر الذي نفاه الكرملين، مشددا على أن روسيا لا تشكل خطرا على أحد، لكنها تتخذ ما يلزم لضمان أمن حدودها.
ومن ناحية أخرى، قال الرئيس الروسي، إن إمكانية إقدام بيلاروسيا على وقف تدفق الغاز إلى أوروبا سيلحق ضررا بالطاقة في أوروبا، كما أنه لن يساعد في تعزيز العلاقات بين روسيا وبيلاروسيا.
وقال بوتين، معلقا على تصريحات الرئيس البيلاروسي ألكسندر لوكاشينكو، الذي هدد بوقف إمدادات الغاز الروسي عبر أراضي بلاده إلى أوروبا: “بصراحة، هذه هي المرة الأولى التي أسمع فيها عن هذا. لأنني تحدثت مرتين مع ألكسندر جيورجيفيتش (لوكاشينكو)، مؤخرا، ولم يخبرني بذلك مطلقا، ولم يلمح حتى”.
وأضاف الرئيس الروسي أنه سيتحدث مع نظيره البيلاروسي حول هذه المسألة.
وحول إمكانية وقف بيلاروسيا لتدفق الغاز إلى أوروبا عبر أراضيها، قال الرئيس بوتين، إن هذه الممارسة نظريا ممكنة، مشيرا إلى أن أوكرانيا قامت بوقف تدفق الغاز الروسي إلى الاتحاد الأوروبي في وقت سابق.
وكان الرئيس البيلاروسي ألكسندر لوكاشينكو، قد حذر في وقت سابق، الاتحاد الأوروبي من فرض عقوبات جديدة على بلاده، وأشار إلى أن بيلاروسيا قد توقف تدفق الغاز الروسي عبر أراضيها إلى أوروبا كرد على توسيع العقوبات الأوروبية ضد بلاده.
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى