وطني

الجيش الوطني الشعبي: توقيف 8 عناصر دعم للجماعات الإرهابية خلال أسبوع

تمكنت مفارز للجيش الوطني الشعبي، في عمليات مختلفة عبر التراب الوطني خلال أسبوع، من توقيف 8 عناصر دعم للجماعات الإرهابية، وإحباط محاولات إدخال أزيد من 12 قنطارا من المخدرات عبر الحدود مع المغرب، حسب حصيلة كشفت عنها اليوم الأربعاء، وزارة الدفاع الوطني.

وأوضح ذات المصدر أنه “في إطار مهامها النبيلة في الدفاع عن التراب الوطني وتأمينه ضد مختلف التهديدات، نفذت وحدات ومفارز للجيش الوطني الشعبي، خلال الفترة الممتدة من 03 إلى 09 نوفمبر 2021 عديد العمليات التي تؤكد التزام قواتنا المسلحة بالحفاظ على الأمن والسكينة ببلادنا”.

وأشارت الحصيلة إلى أنه في مجال مكافحة الإرهاب، “أوقفت مفارز مشتركة للجيش الوطني الشعبي (08) عناصر دعم للجماعات الإرهابية في عمليات منفصلة عبر التراب الوطني”.

وفي سياق عمليات محاربة الجريمة المنظمة و”مواصلة للجهود الحثيثة الهادفة إلى التصدي لآفة الاتجار بالمخدرات ببلادنا، أوقفت مفارز مشتركة للجيش الوطني الشعبي، بالتنسيق مع مختلف مصالح الأمن، بإقليمي الناحيتين العسكريتين الثانية والثالثة، (18) تاجر مخدرات وأحبطت محاولات إدخال كميات معتبرة من المخدرات عبر الحدود مع المغرب، تقدر بـ(12) قنطار و(39) كيلوغرام من الكيف المعالج، في حين تم توقيف (28) تاجر مخدرات بحوزتهم (33،5) كيلوغرام من نفس المادة و(168735) قرصا مهلوسا خلال عمليات مختلفة عبر النواحي العسكرية الأخرى”.

من جهة أخرى، أوقفت مفارز للجيش الوطني الشعبي ب”كل من تمنراست وعين قزام وبرج باجي مختار وجانت، (149) شخصا وضبطت (19) مركبة و(312) مولدا كهربائيا و(205) مطرقة ضغط و(06) أجهزة للكشف عن المعادن وكميات من المتفجرات ومعدات تفجير وتجهيزات أخرى تستعمل في عمليات التنقيب غير المشروع عن الذهب، بالإضافة إلى (31) قنطار من خليط خام الذهب والحجارة”.

كما تم “توقيف (09) أشخاص آخرين وحجز (29) بندقية صيد و(03) مسدسات آلية و(21300) علبة تبغ بكل من الوادي وغرداية وباتنة وخنشلة وتيبازة”، وتم “إحباط محاولات تهريب كميات من الوقود تقدر بـ (12694) لتر بكل من تبسة والطارف وسوق أهراس”.

وفي سياق آخر، تم توقيف “(175) مهاجرا غير شرعي من جنسيات مختلفة بكل من تلمسان وبشار وتمنراست وسيدي بلعباس وتندوف”،حسب ذات الحصيلة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى