ثقافة

معرض الشارقة الدولي للكتاب يفتتح أبوابه للجمهور

في دورته الأربعين

إفتتح معرض الشارقة الدولي للكتاب، في دورته الأربعين، أبوابه للجمهور صباح يوم الأربعاء بإمارة الشارقة وسط توافد كبير للجمهور.

وشهد المعرض منذ ساعاته الأولى إقبالا كبيرا للزوار من جميع الأعمار والذين توافدوا على مختلف أجنحة هذا المعرض الذي يعرف حضور ناشرين مختصين في شتى مجالات العلوم والفكر والأدب.

وتميز يوم الافتتاح بحضور الشباب الذين توجهوا نحو الكتب الأكاديمية والأدبية, بالإضافة إلى الأطفال واليافعين من طلبة المدارس والإكماليات والذين قدموا بدورهم في رحلات منظمة وشاركوا في مختلف الفعاليات والورشات المخصصة لهم, حسب ما لوحظ.

وتميز المعرض منذ ساعاته الأولى بالتنظيم الجيد وحضور العديد من مكاتب التوجيه وهذا في ظل إجراءات احترازية من جائحة كورونا تشمل ارتداء الكمامات وتوزيع المتطوعين على مداخل ومخارج القاعات لإرشاد الجمهور وكذا توفير الأقنعة والمعقمات اليدوية وغيرها.

وتعرف هذه التظاهرة الثقافية ككل عام عملية “اقتناء واسعة للكتب الأكاديمية من قبل مختلف الهيئات والمؤسسات الجامعية والتعليمية والثقافية المحلية والتي تتمتع سنويا بمنحة حكومية لاقتناء الكتب”، في حين “يتجه الأفراد عادة للكتب الأدبية كالروايات وغيرها وهم يشكلون نسبة قليلة من حجم المبيعات مقارنة بهذه الهيئات والمؤسسات”، حسب ما صرح به ممثل دار “الحامد” الأردنية للنشر.

وسيكون الزوار مساء اليوم على موعد مع الروائي التنزاني عبد الرزاق قرنه، المتوج مؤخرا بجائزة نوبل للآداب، والذي سيقدم ندوة فكرية حول الأدب التنزاني والإفريقي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى