وطنيحدث

رزيق للإذاعة: ضخ كميات إضافية من البطاطا في الساعات المقبلة و اللجوء إلى استيرادها وارد كآخر حل

أكد وزير التجارة و ترقية الصادرات كمال رزيق أن الساعات القليلة القادمة ستعرف إخراج كميات إضافية من مادة البطاطا من مخازن وزارة الفلاحة لتلبية احتياجات السوق،وفي حالة الضرورة سيتم اللجوء للاستيراد كحل ظرفي و استثنائي .

و لدى نزوله ضيفا هذا الأربعاء على برنامج ضيف الصباح للقناة الإذاعية الأولى أوضح وزير التجارة و ترقية الصادرات كمال رزيق بأن السوق الوطنية لا تشهد ندرة باستثناء الضغط على مادة أو مادتين، مطمئنا المواطنين بأن السوق في أريحية ووفرة المواد الأولية ذات الاستهلاك الواسع كافية لمدة ستة أشهر.

و في هذا الصدد أوضح الوزير أنه تم إحصاء 40 غرفة تبريد خارج الإطار القانوني تحتوي على 12  ألف طن من البطاطا و مواد أخرى كالبصل و الثوم  تم حجزها و إحالة ملفات أصحابها  إلى العدالة التي ستتخذ الإجراءات القانونية اللازمة.

و أوضح أن كمية البطاطا التي تم حجزها تباع حاليا في عدة ولايات ب 50 دينار على أن توزع بأسواق العاصمة خلال الأيام القليلة القادمة.

و أضاف قائلا: ” دائرتنا الوزارية تعكف حاليا على دراسة كل المعطيات بالتنسيق مع وزارة الفلاحة تحت اشراف الوزير الأول و سيتم اتخاذ قرار الإستيراد الإستثنائي لمادة معينة و لفترة زمنية مؤقتة بالنظر إلى سياسة الدولة التي تهدف إلى تشجيع الإنتاج المحلي”.

وصرح الوزير بأن مصالح الرقابة أحصت  1.3 مليون  تدخل إلى غاية شهر أوت 2021،  فيما بلغ عدد تدخلات السنة الماضية 1.6 مليون  ، مبرزا أن الأيادي الخفية التي تريد ضرب استقرار الجزائر لم تيأس منذ فترة  بافتعال الأزمات وخلق الندرة للمواد الأولية ذات الإستهلاك الواسع.

و في رده عن سؤال حول حجم الإستهلاك و احتياجات السوق قال الوزير بأن وزارة التجارة قد أنشأت بطاقية بمتوسط إستهلاك  الإقتصاد الوطني أو الفرد وهو مايسمح بإجراء دراسة سليمة لاتخاذ القرارات المناسبة في الوقت المناسب.

و في سياق متصل جدد وزير التجارة و ترقية الصادرات نداءه للفلاحين و تجار التجزئة و الجملة وللمصدرين و المستوردين  للتوجه إلى وزارة التجارة لاستصدار رخصة التخزين لتعزيز قاعدة بيانات وزارة التجارة وتحسين عملية التوزيع.

وفي موضوع آخر أكد ضيف الصباح أن قانون المنافسة جاهز و هو على مستوى الأمانة العامة للحكومة و ككل مشاريع القوانين سيمر عبر مراحل لتنقيحه و بالتالي عرضه على مجلس الوزراء و البرلمان .

و كشف  ضيف الصباح عن فتح عدة أسواق لبيع المواد الغذائية بالجملة  على غرار سوق ولاية ورقلة وبشار و سيتم تعميم العملية إلى عدة ولايات أخرى.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى