محلي

بلجود يكشف عن التحضير لمخطط وطني لحماية الطفولة

أعلن هذا الخميس وزير الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية كمال بلجود، عن تسجيل 77 قضية متعلقة بظاهرة التسول بالأطفال على المستوى الوطني، وللتحري أكثر في القضية تم إعطاء تعليمات للتقصي في نشاطات العصابات التي تستغل الأطفال والنساء.

 وأكد بلجود خلال رده على سؤال شفوي بمجلس الأمة، أنه في إطار محاربة ظاهرة التسول بالأطفال، ووفق الاحصائيات المسجلة من قبل مصالح الشرطة القضائية خلال سنة 2020 و2021 تم تسجيل 77 قضية على المستوى الوطني، حيث تم تقديم المتورطين أمام الجهات المختصة، حيث تم ايداع 17 عشر الحبس المؤقت واستفاد 6 أشخاص من الاستدعاء المباشر فيما تم وضع 54 شخصا تحت الرقابة القضائية.

وفي ذات السياق كشف وزير الداخلية، أن مصالحه في طور إعداد و صياغة المخطط الوطني لحماية الطفولة كآلية أساسية من شأنها أن تضمن وقايتهم من جميع المخاطر.

من جهة ثانية كشف بلجود، أنهم بصدد إعادة النظر في النصوص القانونية والتنظيمية الخاصة بالحركة الجمعوية، في شكل يسمح بتمكينها من لعب الدور المنوط بها كشريك فاعل في التنمية لاسيما القانون العضوي للجمعيات الذي سيتضمن أحكاما حول مرافقة الجمعيات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى