حدثوطني

مسؤول بوزارة التجارة للإذاعة: تسخير أزيد من 50 ألف تاجر لضمان المداومة خلال أيام عيد الأضحى

أعلنت وزارة التجارة وترقية الصادرات عن تسخير  أزيد من 50 ألف تاجر لضمان المداومة خلال أيام عيد الأضحى المبارك ونهاية الأسبوع، لافتة إلى تجنيد أزيد من 2000 عون لمراقبة مدى تطبيقها مع توفر كافة المواد الضرورية.

وقال مدير تنظيم الأسواق والنشاطات والمهن المقننة بوزارة التجارة ، أحمد مقراني في برنامج “ضيف الصباح”  للقناة الأولى هذا الخميس ” اتخذنا إجراءات مسبقة بالتنسيق مع الجماعات المحلية والجمعيات المهنية وحماية المستهلك، وذلك من خلال تحيين قائمة التجار والوحدات الإنتاجية التي ستسخر لضمان تموين المواطنين بالمواد ذات الإستهلاك الواسع وتأمين مختلف أنواع الخدمات، وتم نشرها على مستوى البلديات والمواقع الإلكترونية لوزارة التجارة والمديريات الولائية للتجارة”.

كشف ، في السياق، عن تسجيل زيادة تقدر بـ9 بالمائة في عدد التجار المسخرين للعملية بهذه المناسبة مقارنة بالفترة ذاتها خلال العالم الماضي، مؤكدا  أن 50093 تاجرا تم تسخيرهم للعملية  من بينهم 6021 مخبزة و 3803 تاجر للمواد الغذائية والخضر والفواكه و12813 تاجر للنشاطات الأخرى والخدمات.

كما تم تسخير – يقول-  456 وحدة إنتاجية من بينها 139 ملبنة و 273 مطحنة للفرينة و 44 وحدة إنتاجية للمياه المعدنية لضمان الخدمات خلال الفترة.

وأضاف مدير تنظيم الأسواق والنشاطات والمهن المقننة بوزارة التجارة أنه تم تجنيد 2130 عون رقابة لمراقبة مدى احترام سير العملية خلال أيام العيد ونهاية الأسبوع.

وبشأن الوضعية الحالية للسوق ، نوه المتحدث بالنظام المعتمد لمراقبة توافر المواد ذات الاستهلاك الواسع على مستوى 58 ولاية، مشيرا إلى الإجراءات المتخذة لضمان تموين السوق بذات المواد خلال أيام عيد الأضحى المبارك.

في هذا السياق أكد مقراني اتخاذ إجراءات لضمان التموين المنتظم لـ117 ملبنة بمسحوق الحليب ( تستفيد من 14567 طن شهريا )، و المطاحن بمادتي الفرينة والسميد حيث تستفيد 428 مطحنة للفرينة من 317 ألف قنطار يوميا من القمح اللين، و 152 مطحنة للسميد من 117 ألف قنطار  يوميا من القمح الصلب.

كما طمأن المسؤول بتوفر مخزون جميع المواد خاصة الموجهة للإستهلاك الواسع.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى