ثقافة

جيهان السادات ومعرض الكتاب .. افتتحت الدورة الـ12 ورحلت بالتزامن مع النسخة الـ52

“وأنا صغيرة كنت معجبة بشخصيات كتير وفاكرة أول مرة أقرأ عن فلورنس نايتينجيل، أعجبت بيها جدًا، إزاي غيرت نظرة المجتمع زمان لمهنة التمريض اللي كانت محقرة وقتها، وضحت ووقفت أمام أهلها»، هكذا وصفت جيهان السادات حبها للقراءة منذ الصغر وتأثرها بها، في حوار لها ببرنامج “أوتو جراف”، مع الإعلامي طارق حبيب.

بعد 40 عامًا على افتتاحها دورة معرض الكتاب الـ12، رحلت جيهان السادات عن عالمنا صباح اليوم الجمعة، بعمر ناهز 88 عاما، عقب صراع طويل مع مرض السرطان ومرحلة كبيرة من العلاج، لذا نعت رئاسة الجمهورية جيهان السادات وقالت إنَّ الراحلة قدمت نموذجاً للمرأة المصرية في مساندة زوجها في ظل أصعب الظروف وأدقها.

وفاة جيهان السادات، جاءت خلال إقامة الدورة الـ52 من معرض الكتاب، الذي بدأ منذ أكثر من أسبوع، في دورة استثنائية، تحت شعار «في القراءة حياة»، وبدأ في استقبال الجمهور ابتداء من الجمعة، من الواحدة ظهرا إلى العاشرة مساء، بينما في بقية الأيام من العاشرة صباحا.
السيدة الأولى السابقة لمصر كانت لها حضورا مميزا مع معرض القاهرة الدولي للكتاب، وبالتحديد منذ 40 عاما،  في ثمانينات القرن المنقضى، حيث ظهرت تسير السيدة جيهان السادات رفقة المسؤولين وحولها زوار المعرض، من أجل افتتاح نسخته الـ12، وهى مرة أخرى يرتبط أسمها بالمعرض، بعدما ظهرت تسير جنازتها الشعبية من منصة الرئيس السادات بمنطقة مدينة نصر، ورواد المعرض المقامة دورته حاليا، ينعونها ويدعون لها بالرحمة والمغفرة، وكأنها أرادت أن تودع القراء وقت معرض الكتاب.
وانطلقت فعاليات الدورة 52 من معرض القاهرة الدولى للكتاب، تحت شعار “فى القراءة حياة”، وتم فتح أبواب مركز مصر للمعارض فى الساعة 10 صباحا ويستمر حتى الساعة 10 مساء يوميا عدا يوم الجمعة، حيث تفتح أبواب المعرض فى ذلك اليوم من الساعة 1 ظهرا حتى 10 مساء، وتسهيلا على زوار المعرض تم وضع خرائط بأماكن دور النشر فى واجهة كل قاعة.
وتفتح أبواب المعرض فى يوم الجمعة من الساعة 1 ظهرا حتى 10 مساء، وتسهيلا على زوار المعرض تم وضع خرائط بأماكن دور النشر فى واجهة كل قاعة.
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى