رياضة

انتخابات اللجنة الأولمبية والرياضية: حماد وبوغادو يتنافسان على كرسي الرئاسة

سيخوض المرشحان عبد الرحمان حماد، الرئيس المنتهية عهدته للجنة الأولمبية والرياضية الجزائرية ومحمد حكيم بوغادو، رئيس الاتحادية الجزائرية للسباحة، سباق رئاسة الهيئة الاولمبية خلال الجمعية العامة الانتخابية التي ستعقد يوم الثلاثاء بالجزائر العاصمة.

ويطمح حماد صاحب ال44 عاما -بطل افريقيا عدة مرات والمتوج بالميدالية الأولمبية البرونزية في القفز العالي عام 2000 بسيدني- لمواصلة العمل الذي باشره على رأس اللجنة الأولمبية منذ توليه كرسي الرئاسة في سبتمبر 2020 عقب استقالة الرئيس السابق مصطفى بيراف.

وأبدى عبد الرحمان حماد رغبته في العمل مع كل شركاء الحركة الرياضية الوطنية، مركزا في هذه الفترة على الرياضيين الذي يحضرون للمشاركة في أولمبياد طوكيو.

من جهته، قدم حكيم بوغادو (41 عاما) برنامجا انتخابيا ب”نظرة جديدة” يقترح فيه “أخلقة الرياضة الأولمبية”.

وترتكز الخطوط العريضة لبرنامجه على تعديل القوانين العامة وتنظيم اللجنة الأولمبية ولا مركزية الهيئة الأولمبية من خلال انشاء ثلاث لجان أولمبية جهوية وإطلاق حوار متواصل مع الاتحاديات.

الرئيس المنتخب يوم 8 جوان الجاري، سيصبح الرئيس رقم 15 في تاريخ اللجنة الأولمبية منذ تأسيسها عام 1963 عندما ترأسها في البداية المرحوم محند معوش (1963-1965).

ومنذ هذا التاريخ، توالى على منصب الرئيس كل من: حاج عمر درمون (1965-1968)، محمد زرقيني (1968-1983)، عبد النور بقة (1983-1984)، محمد صالح منتوري (1984-1988)، سي محمد بغدادي (1988-1989)، محمد صالح منتوري (1989-1993)، سيد علي لبيب (1993-1996)، مصطفى بيراف (1996-1998)، مصطفى العرفاوي (1998-2001)، مصطفى بيراف (2001-2009)، رشيد حنيفي (2009-2013)، مصطفى بيراف (2013-2020) وعبد الرحمان حماد (2020-2021).

بالإضافة للأمين العام، فإن لجنة الترشيحات التي تم انتخابها خلال الجمعية العامة العادية تضم كلا من مبروك قربوعة، محمد طاهر مصباحي، محمد فلاحي، سكينة بوطمين وسامية فرقاني وهذه اللجنة مكلفة أيضا بقيادة العملية الانتخابية خلال أشغال الجمعية الانتخابية المقبلة.

يذكر أن لجنة الترشيحات قبلت كذلك 33 ملفا لمترشحي المكتب التنفيذي الذي يتشكل من 14 عضوا (8 من الاتحاديات الاولمبية، 4 من الاتحاديات غير الاولمبية و ممثلتان عن الرياضة النسوية).

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى