صحة و تكنولوجيا

مختصون يؤكدون أن الكشف المبكر يجنب الضغط على المؤسسات الصحية

نظمت الإذاعة الجزائرية عبر قنواتها الوطنية والمحلية هذا الأربعاء يوما مفتوحا للوقاية من وباء كورونا والتحسيس بخطورة السلالات المتحورة.

وفي برنامج “صحة وعلوم”للقناة الإذاعية الأولى أكد مختصون أن السلالات المتحورة لفيروس كورونا تستهدف فئة الشباب وأن الكشف المبكر عن الفيروس يجنب المؤسسات الصحية الضغط في التكفل بالمصابين.

كما شدد رئيس مصلحة الامراض المعدية بمستشفى سطيف البروفسور عبد المجيد لشهب على ضرورة التقيد التام بإجراءات الوقاية خصوصا وأن الحالات المسجلة تمس اليوم أكثر فئة الشباب مع تسجيل حالات اصابة للمرة الثانية بكوفيد 19، مرجحا احتمالية تعرض هؤلاء المصابين لعدوى من السلالات الجديدة لوباء كورونا.

من جهته دعا رئيس النقابة الوطنية لممارسي الصحة العمومية الياس مرابط إلى استخلاص الدروس من الموجتين السابقتين وضرورة التأهب لأي طارئ من خلال الرفع من وتيرة التلقيح ضد كوفيد 19.

هذا ودعا المختصون إلى ضرورة التشخيص المبكر مع بداية ظهور أولى أعراض المرض تجنبا للمضاعفات الخطيرة التي يسببها فيروس كورونا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى