رياضة

وفاق سطيف مطالب بالاستفاقة وشبيبة القبائل لتأكيد طموحاته

لن يكون لوفاق سطيف أي مجال للخطأ لدى استقباله لنادي إينييمبا النيجيري إذا أراد بعث حظوظه من جديد، في الوقت الذي ستحاول فيه شبيبة القبائل تأكيد طموحاتها أمام نهضة بركان المغربي، هذا الأحد بمناسبة إجراء الجولة الرابعة لمرحلة المجموعات لكأس الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم.

الوفاق، الذي انهزم في الجولة الأخيرة بمدينة آبا أمام اينييمبا بنتيجة 2-1، يحتل المركز الأخير للمجموعة الأولى برصيد نقطة يتيمة، وسيكون في هذا الموعد أمام الفرصة الأخيرة للعودة مجددا في سباق التأهل.

وقد يكون فوز ممثل الهضاب العليا الأول له في مرحلة المجموعات مفتاحا لإحياء الأمل. في المقابل، سيكون أي اخفاق محتمل للاعبي المدرب التونسي، نبيل الكوكي، وخيم العواقب، علما وأن الوفاق يجري وراء اللقب الوحيد الذي ينقص خزانة ألقابه.

وعن هذه المواجهة أكد لاعب الوفاق أمير قراوي أنه ليس لديهم الخيار سوى الفوز لتعزيز حظوظهم في التأهل” ليضيف أن “التشكيلة واثقة من قدراتها لتجاوز عقبة إينييمبا فوق أرضية ملعب 8 ماي 1945 بسطيف”

وتحسبا لهذا اللقاء المصيري، من المتوقع أن يستفيد مدرب الوفاق من جديد من خدمات الجناح حسام الدين غشة ولاعب الوسط مصالة مرباح. أما تشكيلة إينييمبا، فستعمل على العودة من سطيف بنتيجة إيجابية قصد تعزيز موقعها في صدارة الترتيب.

وفي اللقاء الثاني للمجموعة، يستضيف نادي أورلاندو بيراتس الجنوب إفريقي فريق أهلي بنغازي الليبي بنية تحقيق خطوة حاسمة نحو الدور ربع النهائي.

أما الممثل الجزائري الثاني في هذه المنافسة، شبيبة القبائل، فسيواجه نهضة بركان المغربي بنية تأكيد طموحاته، في لقاء يعتبر منعرجا حاسما لضمان التأهل للدور المقبل.

وفي هذا الصدد صرح مدرب شبيبة القبائل الفرنسي دونيس لافان قائلا أن “مباراة العودة هي الأهم خاصة داخل الديار” وأنه “يجب الظفر بنقاطها وحصد عدد أكبر من النقاط” ليضف أن “هناك أجواء رائعة بين اللاعبين الذين سيحاولون تقديم أفضل ما لديهم لتحقيق أفضل نتيجة” موضحا أيضا أنه “درس جيدا طريقة لعب المنافس وسيحاول وضع خطة مناسبة للفوز عليهم” كما طالب من أشباله أن يكونوا أكثر فعالية لقتل المباراة لان الفوز بهدف واحد -حسبه- لا يضع الشبيبة في مأمن أمام الخصم، لذلك شدد لافان على ضرروة صنع الفرص لتسجيل أكبر عدد من الأهداف.

غير أن التحضيرات لم تجر في احسن الظروف بعد الحركة الاحتجاجية التي قام بها رفاق وليد بن شريفة، بسبب عدم التزام إدارة الشبيبة بتسوية الوضعية المالية للاعبين، قبل أن يتوصل الطرفان إلى اتفاق، ليستأنف اللاعبون تدريباتهم يوم الخميس الفارط، بعد تلقيهم لضمانات بحل مشكلة الرواتب المتأخرة في أقرب الآجال، حسبما أوضحته الإدارة القبائلية في بيان على صفحتها على “فايسبوك”.

ويجتاز نادي نهضة بركان المغربي فترة عصيبة منذ بضعة أسابيع مثلما تؤكده استقالة المدرب طارق السكتيوي وتعويضه بالمغربي الإسباني خوان بيدرو بن علي، علما وأن الفريق انهزم يوم الأربعاء الفارط في البطولة المغربية داخل الديار أمام اتحاد طنجة بنتيجة 2-1.

وبخصوص التعداد، سيكون المدرب الفرنسي للشبيبة، دونيس لافان، محروما من خدمات لاعب الوسط مليك رايح المعاقب من طرف الكونفدرالية الافريقية بمباراتين، بعد طرده في اللقاء الأخير بالمغرب أمام نهضة بركان بنتيجة 0-0.

وستكون لتشكيلة كوتون سبور الكاميرونية فرصة سانحة لتعزيز مرتبتها الأولى لدى استضافتها لنادي نابسا ستارز الزامبي صاحب المرتبة الرابعة  برصيد نقطة واحدة، في اللقاء الثاني للمجموعة الثانية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى