وطني

نقابة “السناباب” تدعو إلى المشاركة بـ “قوة” يوم الفاتح نوفمبر

من خلال التعبير السلمي والحضاري

دعت النقابة الوطنية المستقلة لمستخدمي الإدارة العمومية (السناباب) إلى التوجه بـ”قوة” يوم الفاتح نوفمبر القادم إلى صناديق الاقتراع للاستفتاء على الدستور و”ضرب المثل في التحضر وحب الوطن”.

ودعت النقابة في بيان لها يوم الأحد كافة المنتسبين إليها وكذا أفراد الشعب الجزائري, لاسيما الشباب, “للتوجه بقوة يوم الفاتح نوفمبر القادم إلى صناديق الاقتراع للاستفتاء على الدستور والإدلاء بأصواتهم لضرب المثل في التحضر وحب الوطن من خلال التعبير السلمي والحضاري عن كل الآراء حول هذه الوثيقة المهمة”.

وأوضحت “السناباب” أن موقفها جاء “التزاما منها بالنهج الوطني الأصيل وإيمانا منها بالمبادئ الراسخة للأمة الجزائرية المستمدة من قيمنا التي أرستها ثورة نوفمبر المجيدة, وإخلاصا منا لكل الشهداء والتضحيات التي قدمها شعبنا عبر تاريخه الطويل, لاسيما شهداء الثورة التحريرية”.

وأضافت أن هذا الموقف يأتي “عرفانا لنضالات الأمة من أجل التغيير وبناء جزائر جديدة لا مكان فيها للفساد والمفسدين, جزائر العدالة الاجتماعية والمساواة, يكون الشعب فيها هو المصدر الأول لكل السلطات, جزائر القطيعة مع الحكم الفردي واستغلال النفوذ ومن أجل أن تكون الجزائر مستقرة ومزدهرة وآمنة ومتطورة وحفاظا على أمانة الشهداء.”

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى