حدثوطني

“نسعى جاهدا الى اعادة دفع الاقتصاد الوطني الى الامام و فتح ورشات مع ارباب العمل و العمال “

الأمين العام للاتحاد الولائي للجزائر العاصمة، إيدير بوكابوس في حوار مع " الوقائع "

ما هو جديد النشاط   على مستوى الاتحاد الولائي للعاصمة

 

 

رغم كل المشاكل المتراكمة التي صادفناها منذ انتخابنا على مستوى هذه الهيئة النقابية الا اننا نعمل دائما على ان تسير الامور بكل سلاسة و شفافية و نحن اليوم بصدد اعادة الهيكلة على مستوى النقابات و الفروع النقابية رغم ان النشاط النقابي شهد ركودا كبيرا بسبب الازمة الصحية التي تشهدها الجزائر على غرار كل دول العالم و الذي اثر على النشاط النقابي و اخر معظم التحركات و الاجراءات بما فيها تجديد او انتخاب الامناء العامون الجدد بعد انتهاء العهدة النقابية و  هو الاشكال الذي وقعنا فيه في المدة الاخيرة  بسبب بعض ارباب العمل و  المؤسسات او بعض الممثلين ممن انتهت عهدتهم و لا  يستسلمون للامر الواقع و لا يتقبلون اعادة انتخاب  اعضاء اخرين و بهذا الشان اصدر الامين العام للمركزية النقابية لعباطشة سليم تعليمة مفادها ضرورة العودة الى النشاط و البرنامج المسطر  و اعادة الهيكلة بكل شفافية لاسترجاع مصداقية الاتحاد العام للعمال الجزائرية و شرعية الفروع النقابية

 

 

 

هل هناك لجان خاصة نصبت لدراسة مسودة الدستور

 

 

 

الامين العام للمركزية النقابية السيد سليم لعباطشة وضع تعليمة من اجل المشاركة الواسعة وسط الاطارات النقابية و النقابيين و العمال بالاضافة الى وضع لجنة خبراء لجمع اقتراحات العمال و ايصالها للمركزية ومن ثم للرئاسة من اجل اثراء مسودة الدستور

 

 

 

 

 

الكثير من المؤسسات العمومية و الخاصة تواجه العديد من المشاكل على غرار الراتب و ماشابه ذلك هل الاتحاد الولائي يحاول التدخل من اجل حل النزاعات

 

 

 

هدا يعتبر مشكل وطني لاسيما و ان الجزائر تمر بازمة اقتصادية عويصة  ما يؤثر سلبا على المؤسسات الاقتصادية لاسيما مؤسسات النقل و البناء خصوصا في ظل الازمة الصحية التي كان من اهم  تاثيراتها  هو شل مثل هذه المؤسسات التي وجدت نفسها في ازمة  اجور و نحن نعمل يوميا بالتنسيق مع السلطات المعنية من اجل ايجاد حلول لمثل هذه المشاكل على غرار شركة ارلاك التي يعاني عمالها من ازمة اجور منذ تسعة شهور بسبب عدم وجود مشاريع و بهذا الشان نحن وضعنا اقتراحات لانعاش الاقتصاد

 

 

 

هل هناك صيغة يسعى التحاد الولائي لتنفيذها لحل النزاعات بين العمال و المؤسسات

 

 

 

 

 

النزاعات بين النقابين لها حلول في القانون الاساسي و النظام الداخلي و ان لم نصادف اي حل للنزاع في القانون و النظام معا نتوجه للعمال كون الفرع النقابي جاء من العمال عن طريق الانتخاب من اجل الدفاع عن حقوقهم و لهذا الامر الذي يجب ان يتذكر النقابيون دائما هو ان العمال انتخبوهم من اجل مهمة معينة و ليس من اجل الشجار و النزاعات التي لا يوجد لها حل لكن هذا لا ينفي عدم وجود اختلافات في الراي او في النظرة او حتى في الطرح

نحن كاتحاد  ولائي نسهر على تطبيق القانون لفض النزاعات قبل التوجه الى الجمعيات العامة التي تفصل في الامر و لكن يجبعلى النقابي ان يضع نصب عينه انه مسؤول امام العمال و ليس مسؤول عليهم  تفاديا لحدوث النزاعات الممكنة

 

 

 

 

الاقتصاد الوطني يعرف انكماش  في مختلف المجالات فهل المركزية النقابية و الاتحاد الولائي كهيكل لديهما دور في اعطاء دفع  قوي و اعادة الاقتصاد الوطني للسكة الحقيقية

 

 

 

 

 

اقتراحات الاتحاد العام للعمال الجزائري واضحة فيما يخص انعاش الاقتصاد الوطني الذي يتطلب سياسة واضحة و من بين اهم الاقتراحات تخفيض نسب الفائدة على القروض الموجهة للمستثمرين ورقمنة الإدارة كحل لوضع حد للبيروقراطية التي تعيق الحركية الاقتصادية كما يجب إزالة العوائق البيروقراطية وتخفيف الإجراءات المتعلقة بالاستثمار و الابتعاد عن الاعتماد على   ارباح  قطاع المحروقات خاصة

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى