اقتصاد

ميهوبي: تحلية مياه البحر هو البديل لتغطية العجز

أكد وزير الموارد المائية مصطفى كمال ميهوبي هذا الاثنين أن البديل في الوقت الحالي يكمن في تحلية مياه البحر وإعادة استخدام المياه المستعملة لتغطية العجز المسجل في هذه المادة الحيوية.

وأوضح ميهوبي عند نزوله ضيفا على برنامج “فوروم الإذاعة”  أن هذه الاستراتجية تدخل ضمن الرؤية الجديدة التي اعتمدها القطاع و المتمثلة في اقتصاديات المياه عبر ترشيد استعمالها والحد من تبذيرها.

وفي السياق أشار وزير الموارد المائية إلى أن الجزائر تمتلك في الوقت الحالي 11 محطة لتحلية مياه البحر منها عشر محطات تنتج 2 مليون متر مكعب يوميا.

وأضاف ميهوبي أن القطاع يعمل على رفع عدد المحطات إلى حوالي 20 في آفاق 2030 لتعويض مياه السدود التي ستحول إلى الفلاحة.

على صعيد متصل كشف ميهوبي أن التساقطات المطرية في الجزائر تتناقص منذ عشرين سنة بطريقة تدريجية ما يحتم علينا تطبيق استراتجية اقتصاديات الماء لما لها من تداعيات ايجابية كونها تتعلق بسلوكات المستهلكين في المقام الأول.

وحول الانقطاعات المتكررة للمياه فقد أرجعه الوزير إلى عمل بعض الخزانات الذي يفوق طاقتها إلى جانب التسربات التي تعمل المصالح المختصة على اصلاحها لافتا إلى أن هذا الوضع سيتم القضاء عليه خلال الأيام القادمة.

وبخصوص تزويد مناطق الظل بالمياه قال ميهوبي إن هذه المناطق استفادت من 3110  مشروع وخصص لها غلاف مالي قدر ب 330 مليار دينار.

ويستهلك الجزائريون سنويا حجم بين 3.6 إلى 4 مليار متر مكعب من بينها 30 بالمائة تأتي من السدود فيما تأتي البقية من الآبار و محطات تحلية مياه البحر.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى