اقتصاد

ميناء القالة الجديد: إقرار مشروعين استثماريين لصيانة وبناء سفن الصيد البحري

أقرّت اللجنة الوزارية المشتركة، مشروعين استثماريين لصيانة وبناء سفن الصيد البحري بميناء القالة الجديد.

تنفيذًا لتوصيات رئيس الجمهورية المتعلقة بتنمية وتطوير قطاع الصيد البحري والمنتجات الصيدية، حلّت بداية الأسبوع الجاري بولاية الطارف اللجنة الوزارية المشتركة لقطاعات الداخلية والجماعات المحلية ، الصيد البحري ، النقل والصناعة وذلك من أجل دراسة ومتابعة طلبات الراغبين في الاستثمار في مجال صيانة وبناء سفن الصيد البحري، حيث كان في استقبالهم بمقر الولاية والي الطارف حرفوش بن عرعار.

وأفضى اللقاء الذي حضره المستثمرون وأصحاب طلبات الأوعية العقارية إلى جانب مسؤولي القطاعات المعنية محليًا، إلى الموافقة على مشروعين اثنين في مجال تصليح السفن على مستوى ميناء القالة الجديد.

هذا ويُحظى قطاع الصيد البحري والمنتجات الصيدية بولاية الطارف بمقومات طبيعية ومادية هامة تؤهله لاستقطاب المستثمرين الخواص وتحفيزهم للعمل على الرفع في الإنتاج الصيدي من خلال تجديد الأسطول البحري والتكفل بالصيد في أعالي البحار باستعمال وسائل الصيد التي تفوق 25 مترًا.

وكشف مدير الصيد البحري والموارد الصيدية لولاية الطارف عمار زواوي العايش عن توفر مساحتين عقاريتين على مستوى الميناء الجديد بالقالة تقدر الأولى بـ 1200م2 والمساحة الثانية تقدر بـ 2160م، تمّ وضعها أمام الراغبين في تطوير شعبة بناء وتصليح وصيانة السفن، كما يتم التحضير لخلق منطقة نشاط أخرى خارج الميناء ستكون مخصصة لتربية المائيات والتي ستفتح آفاقًا واعدة في الإنتاج السمكي ودعم السوق المحلية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى