صحة و تكنولوجيا

منظمة الصحة العالمية تؤكد أهمية الأمن الغذائى فى فترة تفشى فيروس كورونا

 أكدت منظمة الصحة العالمية أن إنتاج واستهلاك الغذاء الآمن له فوائد فورية وطويلة الأجل لصحة الأشخاص والأرض والاقتصاد، محذرة من المخاطر المرتبطة بممارسات الأكل الضارة، وذلك على خلفية انتشار جائحة فيروس كورونا. 

وشددت المنظمة – في بيان اليوم الاثنين، على الموقع الرسمى بمناسبة الاحتفال باليوم العالمى لسلامة الأغذية – على ضرورة الانتباه والعمل للمساعدة في منع واكتشاف وإدارة المخاطر التي تنتقل عن طريق الأغذية، والمساهمة في الأمن الغذائي، وصحة الإنسان، والازدهار الاقتصادي، والزراعة، والوصول إلى الأسواق، والسياحة، والتنمية المستدامة.

وذكر البيان أن شعار هذا العام، “الغذاء الآمن اليوم من أجل غد صحي”، يؤكد أن إنتاج واستهلاك الغذاء الآمن ضروري لصحة الإنسان على المدى الطويل، مضيفا أن التعرف على الروابط المنهجية بين صحة الأشخاص والحيوانات والنباتات والبيئة سيساعد على تلبية احتياجات المستقبل.

وأوضح البيان أن سلامة الأغذية مسؤولية مشتركة بين الحكومات والمنتجين والمستهلكين، مضيفا أن “لكل فرد دور يلعبه من المزرعة إلى المائدة للتأكد من أن الطعام الذي نستهلكه آمن وصحي”.

كما أوضح أن منظمة الصحة العالمية تعمل على تعميم سلامة الأغذية في جدول الأعمال العام وتقليل عبء الأمراض المنقولة بالأغذية على مستوى العالم، مشيرا إلى أن “سلامة الغذاء هي عمل الجميع”.

وكانت جمعية الصحة العالمية قد أصدرت قرارا فى 3 أغسطس 2020، لإعلان 7 يونيو (اليوم العالمي لسلامة الأغذية) يوما مهما لرفع مستوى الوعي عالميا حول أهمية سلامة الأغذية، وتعزيز وتسهيل الإجراءات للوقاية من الأمراض التي تنتقل عن طريق الأغذية على المستويات المحلية والوطنية والإقليمية والعالمية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى