حدثوطني

مليكة موساوي للإذاعة: المرأة الجزائرية تناضل اليوم لبناء الجزائر الجديدة

أكدت مديرة قضايا المرأة بوزارة التضامن الوطني و الأسرة وقضايا المرأة مليكة موساوي أن المرأة الجزائرية تناضل اليوم لبناء الجزائر الجديدة بتحقيقها مكاسب سياسية وتعزيز دورها في المجتمع اقتصاديا ،سياسيا واجتماعيا بفضل الإرادة السياسية لرئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون.

وأوضحت مليكة موساوي لدى استضافتها هذا الأربعاء في برنامج ضيف الصباح للقناة الإذاعية الأولى أن وصول الجزائر إلى مبدأ المناصفة وتحققه على المستوى التشريعي ثم تطبيقه وتجسيده على أرض الواقع من خلال ما ستسفر عنه الانتخابات التشريعية المقبلة هو خطوة كبيرة حيث يعتبر هدف دولي يطمح لتحقيقه في أفاق 2030.

وأبرزت المتحدثة أن مبدأ المناصفة يتم تكريسه كذلك على الصعيد الاقتصادي من خلال  سوق الشغل وتشجيع النساء على تبوء مناصب المسؤولية في الدولة و المساهمة في مسار الإنتاج الوطني و الدفع بعجلة التنمية .

وأكدت موساوي على أن برنامج الحكومة خصص شقا كاملا  لحماية المرأة وترقيتها في المجال الاقتصادي وتشجيعها على ولوج عالم المقاولاتية حيث تتم  مرافقتها من فترة تشكيل الملف إلى غاية تجسيد المشروع ميدانيا ومتابعته وأردفت قائلة ” حتى المرأة الماكثة في البيت كان لها نصيب وافر حيث أصر رئيس الجمهورية على أن تدرج مجهوداتها”

وأشادت ضيفة الصباح بالحماية الدستورية التي توفرها الجزائر للمرأة من كافة أشكال العنف مقارنة بدول أخرى اكتفت  بسن بعض القوانين في هذا السياق.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى