محلي

مراد يدعو الشباب إلى المساهمة في تطوير الفلاحة والصناعات التحويلية

دعا مستشار رئيس الجمهورية المكلّف بمناطق الظل، إبراهيم مراد، الثلاثاء، بحاسي مسعود ولاية ورقلة الشباب إلى المساهمة في تطوير الفلاحة والصناعة التحويلية.

وأوضح مراد على هامش الزيارة التي شرع فيها إلى هذه الولاية وتدوم يومين “أن الشباب وخريجي الجامعات ومؤسسات التكوين والتعليم المهنيين مدعوون اليوم إلى مرافقة جهود الدولة في مجال تطوير الفلاحة من خلال الانخراط في برامج استحداث محيطات فلاحية جديدة، بما يسمح بتنمية الإنتاج الفلاحي بالمنطقة”.

وأبرز في السياق ذاته أهمية توجه حاملي المشاريع كذلك نحو الصناعات التحويلية وتطويرها، بما يساهم في تحقيق الأهداف المنشودة.

وثمن المكلف بمهمة برئاسة الجمهورية ما تقوم به السلطات العمومية بهذه الولاية بخصوص إنشاء محيطات فلاحية وتزويدها بالطاقة الكهربائية وفتح المسالك مما سيساعد، مثلما أضاف، هذه الولاية من تحقيق الاكتفاء الذاتي في المنتجات الفلاحية والتحول إلى نشاط التصدير.

وأكد مراد مجددا أن قرار ترقية مناطق الظل والتكفل بالحاجيات الملحة للساكنة بها يعود إلى السياسة المنتهجة من طرف رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون الذي التزم – كما أضاف – بتغيير أوضاع المواطنين وتحسين ظروفهم المعيشية.

وأشار في السياق ذاته أنه تحققت عدة مكاسب في هذا الشأن على غرار التزود بالكهرباء والطاقة الشمسية وشق الطرقات وبناء قاعات العلاج وإنجاز شبكات المياه الصالحة للشرب والصرف الصحي.

وفي معرض رده على بعض الانشغالات المطروحة خلال لقاء جمعه بمواطنين بمنطقة حاسي الخويلدات ببلدية حاسي مسعود سيما منها المتعلقة بالشغل، أوضح السيد مراد أن الأولوية في منح مناصب الشغل بالشركات البترولية العاملة بالمنطقة يتعين أن تكون لفائدة شباب المنطقة خصوصا الذين يتمتعون بمؤهلات تكوينية.

وكان إبراهيم مراد قد تفقد في اليوم الأول من هذه الزيارة بمنطقة الظل حاسي الخويلدات (15 كلم عن مدينة حاسي مسعود) فرعا بلديا وقاعة علاج، وقدمت له شروحات عن عمليات تنموية أخرى لفائدة هذه المنطقة.

كما استمع إلى توضيحات بخصوص برامج تنموية لفائدة منطقة الظل ”البعاج” التي يجري بها ترميم وتجهيز بئر عميق مجهز بالطاقة الشمسية لتوفير مياه الشرب للساكنة وأيضا لإرواء المواشي بالجهة.

وعاين بمنطقة ”حاسي البكرة” فرعا بلديا وقاعة علاج، واستمع إلى شروحات حول تزويد تجمع سكني بذات المنطقة بالمياه الصالحة للشرب.

وتفقد مراد أيضا مشاريع تنموية بمنطقة الظل “خشم الريح” ببلدية حاسي بن عبد الله، وأعطى بها إشارة انطلاق إنجاز شبكة للصرف الصحي بتجزئة 8 ماي 1945 ، قبل أن يطلق بمنطقة الظل ”الزيت” بدائرة أنقوسة عملية إنجاز 15 نقطة للإنارة العمومية.

ويواصل المكلف بمهمة برئاسة الجمهورية زيارته لولاية ورقلة غدا الأربعاء بمتابعته مدى التكفل بحاجيات ساكنة مناطق ظل أخرى عبر الولاية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى