رياضة

كورونا تضرب القيمة التسويقية لنادى يوفنتوس الإيطالى

أجرى أندريا دونيجتا، مهندس الإدارة الشاب الذى تخرج فى كلية الفنون التطبيقية بتورينو عام 2015، دراسة تحلل القيمة التسويقية لأندية كرة القدم الإيطالية، أكدت أن قيمة نادى يوفنتوس كانت ستتخطى حاجز المليار دولار لولا انتشار جائحة فيروس كورونا.

وذكرت صحيفة “توتو سبورت” الإيطالية أن الدراسة التي أجراها أندريا دونيجتا أثبتت توقف القيمة التسويقية لنادى يوفنتوس عند 922.1 مليون دولار، وأن جائحة فيروس كورونا حرمت اليوفى من جدار المليار دولار كقيمة اقتصادية.

وقال دونيجتا، “لقد احتل يوفنتوس مركزًا رائعاً في السنوات الخمس الماضية وتصدر ترتيب أندية كرة القدم الإيطالية، بفضل تأثير رونالدو والنتائج في إيطاليا وأوروبا، لكن قيمته كانت ستنمو بنحو 30٪ لولا فيروس كورونا، بسبب ثلاثة عوامل رئيسية: الإيرادات والنتائج والمشجعين”

استخدم المهندس الإيطالى برنامج إحصائي يعتمد على ثلاثة عوامل مهمة: الإيرادات والمشجعين والنتائج، كما يوضح، إنها حلقة مفرغة لأنه إذا كسبت المزيد من المشجعين والمزيد من المتعاطفين، في إيطاليا وحول العالم، وجذبت المزيد من الرعاة ، والمزيد من الناس إلى الملعب، بالتالي ستنمو الإيرادات.”

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى