وطنيحدث

قافلة تضامنية محملة بـ 200 طنا من المساعدات لفائدة المتضررين من حرائق الغابات

أطلقت وزارة العمل والتشغيل والضمان الاجتماعي،  الأحد، من المدرسة العليا للضمان الاجتماعي (الجزائر العاصمة)، قافلة  تضامنية محملة بأزيد من 200 طنا من المساعدات لفائدة المتضررين من حرائق  الغابات الأخيرة.

وأشرف وزير العمل والتشغيل والضمان الاجتماعي، عبد الرحمان لحفاية، رفقة  والي ولاية الجزائر، يوسف شرفة، على اعطاء اشارة انطلاق هذه القافلة  التضامنية.

وفي تصريح للصحافة أوضح الوزير أن هذه القافلة التي ستجوب الولايات المتضررة  من حرائق الغابات الأخيرة، “تشمل 10 شاحنات معبئة بما يزيد عن 200 طن من  المساعدات تتمثل في عدة مستلزمات من بينها مواد صيدلانية”.

وأبرز  لحفاية أن هذه القافلة التضامنية أعدتها الوزارة بمساهمة كل  الهيئات تحت الوصاية الى جانب الفدرالية الوطنية لعمال الضمان الاجتماعي.

وأكد الوزير أن هذه الهبة تندرج في اطار العمليات التضامنية مع كافة  المتضررين من هذه الحرائق، مترحما بنفس المناسبة على أرواح الضحايا وشهداء  الواجب، متمنيا الشفاء للمرضى المصابين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى