اقتصاد

عرقاب يتباحث مع وزير الطاقة والنقل الصحراوي سبل التعاون في المجال الطاقوي

استقبل وزير الطاقة والمناجم، محمد عرقاب، هذا الأحد بالجزائر العاصمة، وزير الطاقة والنقل للجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية، سالك بابا حسنة، حيث تباحث معه سبل التعاون في المجال الطاقوي ولاسيما تمكين التقنيين الصحراويين من الاستفادة من التكوين والخبرة الجزائرية في مجال تسيير الشبكة الكهربائية.

وفي كلمة له عقب الاستقبال، الذي تم على مستوى مقر وزارة الطاقة والمناجم، أعرب سالك بابا حسنة عن “امتنانه للجزائر شعبا وحكومة على الدعم والتضامن والمرافقة المتواصلة في مختلف المجالات” مثمنا في ذات الوقت “مرافقة الجزائر لبلاده لتحقيق مشروعها الطموح المتعلق بإدخال الكهرباء لمخيمات اللاجئين الصحراويين”.

وأوضح الوزير الصحراوي انه تطرق مع نظيره الجزائري الى “الإشكالات المتبقية لإنجاز المرحلة الأخيرة من هذا المشروع” مضيفا ان النقاش كان “جيدا و “مثمرا” مما يعطي دفعا وتقدما كبيرا لانجاز ما تبقى من المشروع.

وأبرز سالك بابا حسنة انه “تم الاتفاق على مواصلة التنسيق والتعاون في الميدان الطاقوي وكذا في مختلف الميادين بما في ذلك تكوين وتدريب تقنيي المؤسسة الصحراوية في مجال تسيير الشبكة الكهربائية حتى تتمكن من تأدية مهامها في مجال الصيانة و التصليح”.

من جهته، صرح وزير الطاقة والمناجم، محمد عرقاب، بأنه تم التباحث حول التعاون في الميدان الطاقوي وخاصة بخصوص إنتاج وتوزيع الكهرباء وكذا تسيير الشبكة الكهربائية.

وأكد عرقاب ان الجزائر “جاهزة بكل مدارسها وكل إطاراتها لمرافقة الأشقاء في الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية لنقل هذه الخبرات وتمكينهم من كل هذه التقنيات في المستقبل القريب”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى