اقتصاد

عرقاب : أوبك تقرر رفع انتاجها تدريجيا ابتداء من ماي

أعلن وزير الطاقة  والمناجم محمد عرقاب،أن  منظمة الدول المصدرة للنفط “أوبك” وحلفاؤها ، أو ما يعرف بمجموعة “أوبك+” قررت رفع مستوى انتاجها النفطي بشكل تدريجي وذلك بداية من شهر ماي المقبل.

وأوضح عرقاب ، عقب الاجتماع الوزاري ال15 لدول أوبك-خارج أوبك، الذي جرى بواسطة تقنية التحاضر المرئي عن بعد، أن “المشاركين اتفقوا على تعديل تدريجي لمستوى الانتاج خلال اشهر ماي وجوان و جويلية ،بحيث سيتم رفع الانتاج بكمية لا تتعدى 500 الف برميل يوميا في الشهر”.

وعلى هذا الاساس سيتم تقليص حجم الخفض إلى 6,5 مليون برميل يوميا في ماي ثم 6,2 مليون برميل يوميا في جوان و5,7 مليون برميل يوميا في جويلية.

وتأتي هذه القرارات على أساس مخرجات الاجتماع ال28 للجنة الوزارية المشتركة لمتابعة اتفاق الخفض الانتاجي والذي جرى  الاربعاء.

وفي هذا السياق اعتبر  عرقاب أن الاجتماع ال28 للجنة شهد “نقاشات مثمرة” تم الوقوف خلالها على مستوى تقدم عمليات التلقيح ضد فيروس كورونا حيث انتقلت نسبة الملقحين من 2 بالمائة في مارس إلى 7 بالمائة حاليا من إجمالي سكان العالم، وهو ما يعتبر “تطورا ايجابيا” بالنسبة لسوق النفط.

كما اتفق المشاركون في الاجتماع الوزاري على مواصلة المشاورات واللقاءات لدراسة افاق تطور سوق النفط على المدى القصير، مع الاخذ بعين الاعتبار لمدى احترام التزامات تخفيض انتاج الدول المشاركة في إعلان التعاون.

وأكد عرقاب بهذا الخصوص أن كافة البلدان المشاركة في الاجتماع أجمعت على ضرورة متابعة جهود تخفيض انتاج النفط إلى غاية التوصل إلى تحقيق الاستقرار في السوق وخفض فائض المخزونات النفطية العالمية.

وفيما يتعلق بالحصة الإنتاجية المحددة للجزائر، أوضح  عرقاب أن التعديل سيسمح بزيادة طفيفة في الانتاج الجزائري تقدر ب 11 الف برميل يوميا في شهري مايو  جوان  و14 الف برميل يوميا في جويلية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى