وطنيحدث

صنهاجي: “الجزائر مقبلة على موجة رابعة للفيروس خلال الأيام القليلة المقبلة

دعا المواطنين للتوجه الفوري وبقوة لتلقي التلقيح

أكد،اليوم الأحد، رئيس الوكالة الوطنية للأمن الصحي البروفيسور كمال صنهاجي، أن الجزائر تسجل ارتفاعا ملحوظا في نسبة الإصابات بفيروس كوفيد-19 في الآونة الأخيرة، مؤكدا أن الجزائر مقبلة لا محالة كغيرها من الدول على موجة رابعة للفيروس خلال الأيام القليلة المقبلة.

وأضاف ضيف برنامج هذا الصباح الذي يبث عبر القناة الإخبارية الثالثة، أن كل المؤشرات موجودة وتؤكد ذلك وقال “نحن مقبلون على موجة رابعة أكيدة” حيث أن الفارق الزمني الموجود بين الجزائر والدول الأوروبية من حيث الوصول محدد بخمسة إلى ستة أسابيع.

وأوضح أن الدول الأوروبية تجاوزت الموجة الرابعة من انتشار الفيروس، الشيء الذي يوحي بوصولها، وهي على مشارف استقبال موجة خامسة، غير أن تداعياتها ستكون خفيفة بالنظر إلى النسبة الكبيرة من التلقيح التي وصلت إليها هذه الدول، والتي تفوق 70 بالمائة من الساكنة.

ودعا البروفيسور صنهاجي بالمناسبة المواطنين للتوجه فوريا وبقوة لتلقي التلقيح، لأن فعاليته لا تظهر إلا بعد مرور مدة زمنية معينة لا تقل عن شهر أو شهر ونصف بعد تلقي الجرعة، لتكوين مناعة ضد الفيروس

وطمأن البروفيسور صنهاجي في الأخير أن الجزائر حاضرة ومستعدة لمجابهة الفيروس، واستقبال موجة رابعة من فيروس دلتا الذي يحتاج الأكسجين بنسب كبيرة حيث تم التكفل بتوفير الأسرة وغرف الإنعاش وكذا الاوكسجين، باستثناء حالة ظهور متحور جديد كـ “دلتا ” أو أي متحور آخر جديد وبطريقة مفاجئة لا نعرف خصائصه وما يحتاجه والذي من شأنه ربما قلب الموازين التي لا يمكن مجابهتها إلا بعد مرور فترة، فهذا لا آليات لمجابهته سوى عن طريق التلقيح لغلق الطريق أمامه وتفادي كل عوامل المفاجأة، الحالات الحرجة وكذا ارتفاع نسبة الوفيات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى