اقتصاد

سوناطراك: المواد النفطية المكتشفة بقسنطينة تتعلق بزيت محركات قديم

أفادت الشركة الوطنية للمحروقات سوناطراك، الثلاثاء، في بيان لها، بخصوص المعلومات المتداولة حول اكتشاف مواد  نفطية بولاية قسنطينة، أن المادة المتدفقة من البئر الإرتوازية ، المنجزة من  طرف خواصي عبارة عن زيت محركات قديم و هو ما أثبتته مختلف التحاليل التي قامت  بها الفرق المختصة للمجمع بالموقع المعني.

وأوضح المجمع أنه ” إثر انتشار أخبار عن اكتشاف نفط بمنطقة أولاد رحمون  بولاية  قسنطينة، أوفدت سوناطراك فريقا من الخبراء متعددي التخصصات إلى  موقع  الحفر لجمع عينات من مختلف المواد المتسربة  وإجراء تحاليل دقيقة عليها” ، موضحا  أن “الموقع عبارة عن بئر ماء إرتوازية أنجزه بعض الخواص و أنه خلال عمليات  الحفر ظهرت مادة لزجة سوداء مصحوبة بتصاعد الغازات على  عمق 90 م”.

وأضافت سوناطراك أنه بعد إجراء مختلف التحاليل المخبرية وتفحص نتائجها  “بدقة”، فإنها تعلم الرأي العام”  أن المادة المتدفقة من البئر الإرتوازية  المذكورة هي  عبارة عن زيت محركات قديم ومتدهور، يحتوي على نسبة كبيرة من  المعادن وهو ما يعود لقدم هذا الزيت وتلوثه”.

أما فيما يتعلق بانبعاث الغازات بالموقع المذكور، أوضحت سوناطراك أن  التحاليل أثبتت أن “غاز الميثان هو المكون الرئيسي لها   وهو غاز حيوي ناتج من تخمر المواد الحيوانية والنباتية العضوية”.

وأخيرا أشارت الشركة الوطنية للمحروقات إلى أنه تم الاتفاق مع السلطات  المحلية على غلق البئر المذكور  للمحافظة على  الموارد المائية بالمنطقة  وحمايتها من التلوث وكذا تأمين محيط الموقع.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى