رياضة

رئيس الجمهورية يكرم الرياضيين المتوجين في الألعاب البرالمبية طوكيو-2020

أشرف رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون ، هذا الخميس ، بقصر الشعب ، على حفل تكريم الرياضيين المشاركين في الألعاب  البرالمبية طوكيو-2020 والمتوجين ب12 ميدالية إلى جانب حصد أرقام قياسية إفريقية وعالمية.

وقد جرى حفل التكريم بحضور رئيس مجلس الامة صالح قوجيل، ورئيس المجلس  الشعبي الوطني ابراهيم بوغالي، ورئيس المجلس الدستوري كمال فنيش ، والوزير الاول وزير المالية أيمن بن عبد الرحمان ، ومدير ديوان رئاسة الجمهورية نور الدين بغداد الدايج ، ومستشارين لدى رئيس الجمهورية ، ورئيس أركان الجيش  الوطني الشعبي الفريق السعيد شنقريحة ، وكذا أعضاء من الحكومة وعدد من اطارات  الدولة.

وبعد التكريم كان لرئيس الجمهورية حديث مع الوفد الرياضي من ذوي الهمم حيث استمع إلى انشغالاتهم ووعد بالتكفل بها.

المتوجون يشيدون بتكريم رئيس الجمهورية ويعتبرونه “تحفيزا” لتحقيق مزيد من النجاح

من جهتهم أشاد الرياضيون المتوجون في الألعاب البرالمبية (طوكيو-2020)، بهذا التكريم واعتبروه مبادرة “تحفيزية” من شأنها أن تدفعهم لبذل المزيد من الجهد لتحقيق نجاحات أكبر ورفع راية الجزائر عاليا.وبهذا الخصوص، أكد صاحب الميدالية الذهبية في 400 متر والفضية في 100 متر، عثماني اسكندر جميل، أن تكريم رئيس الجمهورية يعد شرفا كبيرا وتحفيزا نفسيا قويا للرياضيين، بحيث “يمنحهم الثقة لمواصلة العمل بهدف تحقيق المزيد من النجاح”، لافتا إلى أن هذه المبادرة “لقيت استحسان جميع الرياضيين”.

من جهتها، أعربت المصارعة شيرين عبد اللاوي، المتوجة بالميدالية الذهبية في اختصاص أقل من 52 كلغ، عن فرحتها بمبادرة رئيس الجمهورية التي قالت إنها “جد محفزة تدفعنا للمضي قدما لتمثيل الجزائر أحسن تمثيل”، وهو ما عبرت عنه أيضا البطلة العالمية والأولمبية جلال صفية، المتحصلة على رقم قياسي عالمي وأولمبي في رمي الجلة، والتي أكدت أن “السلطات في بلادنا متعودة على مثل هذه المبادرات التشجيعية والتي تحمسنا للعمل أكثر من أجل رفع العلم الوطني عاليا”.

وفي ذات السياق، أثنت البطلة إسمهان بوجعدار، الحائزة على الميدالية الذهبية في تخصص رمي الجلة (ف 33) وبرقم قياسي برالمبي (10ر7 متر)، على التكريم الذي حظيت به من قبل الرئيس تبون، والذي من شأنه أن يدفعها الى بذل جهود أكبر خلال الألعاب القادمة.

وبالمناسبة، لفت الرياضيون المتوجون إلى “ارتفاع مستوى أداء الرياضيين وصعوبة المنافسة في برالمبياد طوكيو”، مما يستوجب منهم “التحضير الكامل والتدريب المستمر” تحسبا للمنافسات القادمة، معربين عن أملهم في حصد عدد أكبر من الميداليات خصوصا الذهبية منها في المستقبل خصوصا بالنسبة للبطولة العالمية سنة 2022 في اليابان وأيضا في 2023 وكذا الألعاب البرالمبية سنة 2024 التي تعول الجزائر المشاركة فيها بقوة.

وتحصل أبطال الجزائر الذين تمكنوا من حصد 12 ميدالية (4 ذهب، 4 فضة و 4 برونز)، على شهادات تكريم وعرفان إلا جانب مبالغ مالية تحفيزية قدرت بـ180 مليون سنتيم بالنسبة للمتحصلين على الميدالية الذهبية 90 مليون سنتيم بالنسبة للميدالية الفضية و48 مليون سنتيم للميدالية البرونزية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى