صحة و تكنولوجيا

خبير بريطاني: عودة الحياة إلى طبيعتها بدون قيود سيكون بداية من هذا الشهر

تنبأ الخبير الصحي البريطاني بول هانتر أن تعود  الحياة الطبيعية إلى سائر عهدها بحلول شهر أفريل من العام المقبل، حيث يضعف حسبه “كوفيد-19” ليصبح مجرد  “سبب آخر لنزلات البرد”.

وحسب بول هانتر، أستاذ الطب بجامعة إيست أنجليا فإن الفيروس لن يكون مدعاة للقلق بحلول أفريل 2022، مضيفا أن “كوفيد-19 سيصبح بشكل فعال مجرد سبب آخر لنزلات البرد”.

وصرح هانتر في برنامج BBC Breakfast الصباحي على شبكة “بي بي سي” قائلا “في النهاية، سيتعين علينا السماح للأشخاص الذين تكون نتائج كوفيد-19 إيجابية لديهم بممارسة حياتهم الطبيعية كما يفعلون مع أي نزلة برد أخرى. وهكذا، في مرحلة ما، علينا الاسترخاء في هذا الأمر”.

وتابع أنه في حين “أوميكرون” مُعد أكثر بكثير من متحور “دلتا”، فإن السلالة الطافرة الأحدث أكثر اعتدالا. ومع خطر دخول المستشفى بنسبة 50-70% أقل من “دلتا” حتى الآن، فإن “أوميكرون” يسد النظام الصحي بشكل أقل.

من جهة أخرى، اعتبر الخبير الصحي أنه يجب إلغاء العزل الذاتي لأولئك الذين ثبتت إصابتهم بـ”كوفيد-19″  في المستقبل القريب ويجب أن تستمر الحياة كالمعتاد.

ووفي هذا الصدد اعتبر  أن “ألم العزلة الذاتية” قد يتسبب في مشاكل للجمهور والعاملين في مجال الرعاية الصحية أكثر من المرض نفسه.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى