ثقافة

توقيع إتفاقية تعاون بين أوبرا الجزائر والمعهد العالي لمهن فنون العرض والسمعي البصري

تم هذا الأحد بالجزائر العاصمة التوقيع على اتفاقية شراكة وتعاون بين أوبرا الجزائر بوعلام بسايح والمعهد العالي لمهن فنون العرض والسمعي البصري بهدف تدعيم وتطوير نوعية التكوين الفني بين المؤسستين الثقافيتين.

وقد وقع على هذه الاتفاقية كل من فاطمة الزهراء سنوسي المديرة العامة لأوبرا الجزائر بوعلام بسايح و محمد بوكراس مدير المعهد العالي لمهن فنون العرض و السمعي البصري.

وذكرت المديرة العامة لأوبرا الجزائر، أن ابرام هذه الاتفاقية يندرج في إطار التعاون الثقافي والعلمي والفني بين المؤسستين وذلك لتطوير نوعية التكوين الفني عبر ضمان سبل التواصل والاحتكاك بين الطلبة والمهنيين.

وأضافت المتحدثة ذاتها أن الاتفاقية تهدف إلى إتاحة تربصات تطبيقية لفائدة طلبة المعهد في مجال السينوغرافيا والإضاءة والكوريغرافيا وكذا السماح لطلبة المعهد بالمشاركة في العروض التي تقيمها أوبرا الجزائر من أجل تمكينهم من الخوض في تجارب احترافية بإشراف مؤطرين مختصين في شتى التخصصات الفنية.

كما تتضمن بنود الاتفاقية السماح للطلبة بالاطلاع عن قرب على المجال المهني لتحضيرهم للحياة المهنية الفنية إلى جانب إمكانية القيام بتنظيم تظاهرة ثقافية وعروض فنية مشتركة بين المؤسستين لإبراز التعاون بينهما و الاستثمار في الخبرات والقدرات الفنية .

من جهة ثانية أشارت إلى أنه سيتم بموجب اتفاقية التعاون المبرمة بين الطرفين تنظيم ورشات فنية مختصة وذلك في مجال التكوين الفني التأليف العروض الرقص والموسيقى لتعزيز مواهب هؤلاء الطلبة بتأطير من أساتذة مختصين من الجزائر وخارجها لتشجيع الإبداع والإبتكار.

من جانبه،ثمن مدير المعهد العالي لمهن فنون العرض والسمعي البصري، محمد بوكراس، ما تضمنته بنود الاتفاقية ودورها في تعزيز التكوين في مختلف عناصر الممارسة الفنية لدى طلبة المعهد معتبرا ان تخصيص ورشات مشتركة مع أوبرا الجزائر سترتقي بالعملية التعليمية الفنية بصورة عالية .

وتم خلال جلسة التوقيع على الإتفاقية بأوبرا الجزائر بوعلام بسايح تقديم تفاصيل حول العرض الكوريغرافي الفني الراقص الجديد الموسوم ” العودة ” الذي يقدمه راقصي باليه أوبرا الجزائر من تصميم فنان الباليه الشاب عبد الصمد صدوقي حيث تم عرض مقتطفات أمام الإعلاميين .

وفي هذا الإطار،أكدت المديرة العامة لمؤسسة أوبرا الجزائر،أن العرض الفني الجديد ” العودة ” الذي سيتم تقديم عرضه الشرفي العام يوم الـ 5 جوان القادم ،هو ثمرة تكوين مكثف في مجال الرقص الكوريغرافي بإشراف فنان الباليه الشاب عبد الصمد صدوقي وهو مشروع فني أطلقته المؤسسة منذ نهاية فيفري المنصرم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى