وطنيحدث

تزويد 92 ألف وحدة من سكنات عدل 2 بالكهرباء والغاز في 2021

الوكالة الوطنية لتحسين السكن وتطويره”عدل” خلال العام الجاري2021 ، تزويد 92 ألف وحدة سكنية بالكهرباء والغاز، حسبما أفاد به السبت المدير العام للوكالة طارق بلعريبي.

وتعمل الوكالة بالتنسيق مع الشركة الوطنية لتوزيع الكهرباء والغاز بطريقة ” إستباقية” لتزويد السكنات بمصادر الطاقة قبل تسليمها، حسب نفس المسؤول .

وأكد بلعريبي، خلال لقاء تقييمي بين وكالة عدل والشركة الجزائرية لتوزيع الكهرباء والغاز لدراسة نتائج العام 2020 وآفاق العام 2021، أن المؤسستين ستبحثان برنامج العمل وكيفيات التأطير مع المديريات الجهوية على المستوى الوطني .

و تهدف المؤسستين حسب بلعريبي الى تنفيذ اشغال تكون عند حسن ظن المكتتبين، من خلال اتخاذ الاحتياطات المناسبة قبل موعد التوزيع.

وبخصوص تسليم شهادات التخصيص للمواطنين اكد المدير العام للوكالة وجود عملية تسليم وطنية شهر مارس المقبل، مع برمجة تسليم هذه الشهادات لاي مشروع تصل نسبته 75 بالمائة.

وبخصوص فواتير تسديد مستحقات الإيجار للسكنات وغيرها، أكد نفس المسؤول أنه بصدد وضع برنامج للدفع الإلكتروني مع مؤسسة القرض الشعبي الجزائري ، مؤكدا ترك الخيار للمكتتب بين البنك أو البريد .

وبخصوص مشروع توحيد الفواتير بين مؤسسة سونلغاز ووكالة عدل، أوضح بلعريبي أن الوكالة ستدرس المقترح مع الشركة الجزائرية لتوزيع الكهرباء والغاز.

من جهته قال الرئيس المدير العام للشركة الجزائرية لتوزيع الكهرباء والغاز، مراد لعجال، إن سنة 2020 عرفت عدة إجتماعات دورية بين الطرفين، بهدف تزويد المواطنين بمصادر الطاقة.

وقال لعجال إن سنة 2020 عرفت توزيع أكثر من 62 ألف سكن مزود بمصادر الطاقة، مبرزا أن مؤسسته تعمل بجد “حتى لا يكون المواطن رهينة سكن دون كهرباء أو غاز”، سيما بعد منع تسليم السكنات غير المزودة بالطاقة.

وتابع :” لن تكون هناك عراقيل..كل سكنات عدل ستزود في الآجال المسطرة بالكهرباء والغاز”.

ومن حيث وسائل العمل، قال لعجال إن كل الإمكانيات مسطرة و ان العتاد متوفر، لاسيما وأن المؤسسة تعمل أيضا على تجسيد برامج مناطق الظل و المستثمرات والمحيطات الزراعية .

وعن طرق التسديد، أكد نفس المسؤول أن الدفع الإلكتروني متوفر بالمؤسسة منذ سنة 2018 وأن طريقة التسديد عبر البريد مازالت متاحة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى