حدثوطني

بن بوزيد:تسجيل اصابات بالسلالة الهندية لكورونا لا يعني موجة ثالثة ويجب التزام الوقاية

أكد وزير الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات عبد الرحمان بن بوزيد أن تسجيل الإصابات الست بالسلالة الهندية بالجزائر لا يعني بالضرورة أننا بصدد موجة ثالثة من الوباء معلنا عن مباشرة تحقيقات وبائية لتطويق رقعة الوباء.

وقال عبد الرحمان بن بوزيد خلال زيارة عمل قادته  إلى مستشفى سليم زميرلي بالحراش إن اكتشاف السلالة الهندية لفيروس كورونا التي تبين انها جاءت بعد اصابة رعية هندي مقيم ،حيث تم الكشف عنها بمستشفى القليعة وتبعها تحقيق للكشف عن باقي الاصابات داعيا المواطنين إلى ضرورة التحلي باحترام الإجراءات الوقائية باعتبارها الحل الأمثل حاليا لتفادي موجة ثالثة.

قرار الهند بتجميد تصدير لقاحات كورونا أثر على عدد الجرعات التي كانت ستتلقاها الجزائر

من جهة أخرى أوضح وزير الصحة أن اتخاذ الهند لقرار تجميد تصدير لقاحات كورونا وتحويل إنتاجها إلى مواطنيها بسبب تدهور الوضع الصحي أثر على عدد الجرعات التي كانت ستتلقاها الجزائر.

وقال بن بوزيد في السياق ذاته “كنا ننتظر استلام كمية معتبرة من اللقاحات يوم الجمعة قادمة من الهند إلا أن هذه الاخيرة قررت وقف عمليات تصديرها للقاح بسبب الوضعية الوبائية التي تعاني منها حاليا”، معلنا أن الجزائر سبق لها أن دفعت “ما قيمته 15 بالمائة من مبلغ الحصة التي كنا نود الحصول عليها وحاليا سندرس كل الاحتمالات الممكنة لمواجهة هذا الوضع”.

و أكد الوزير ان الديبلوماسية الجزائرية ستعمل من أجل الحصول على الحصص التي تلزمها من اللقاح، فيما يبقى الالتزام بالبرتوكول الصحي  والتدابير الوقائية أفضل سبيل للحفاظ على الاستقرار الذي وصلت اليه بلادنا في مواجهة هذه الجائحة”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى