وطني

المجلس الدستوري يذكر بشروط الطعن في صحة عمليات التصويت

بمناسبة الاستفتاء على مشروع تعديل الدستور المقرر يوم الأحد المقبل

ذكر المجلس الدستوري، اليوم الخميس، بحق الناخبين في الطعن في صحة عمليات التصويت، بمناسبة الاستفتاء على مشروع تعديل الدستور المقرر يوم الأحد المقبل، وحدد الشروط الواجب اتباعها لتقديم الاحتجاجات.

وأوضح المجلس في بيان له، أنه “وفي إطار مراقبته صحة عملية الاستفتاء حول تعديل الدستور المقرر يوم أول نوفمبر 2020، وحرصا منه على ضمان الظروف الملائمة لممارسة حق الطعن في صحة عمليات التصويت، طبقا للمادة 182 (الفقرة الثالثة)، من الدستور، والمادة 172 من القانون العضوي المتعلق بنظام الانتخابات المعدل والمتمم، والمواد 73، 74 و94 من النظام المحدد لقواعد عمل المجلس الدستوري المعدل والمتمم، يذكر المجلس بأنه يحق لكل ناخب الطعن في صحة عمليات التصويت، عن طريق تقديم احتجاج”.

وأضاف أن هذا الاحتجاج “يسجل في محضر فرز الأصوات الموجود على مستوى مكتب التصويت”، على أن “يخطر المجلس الدستوري بالاحتجاج فورا، بطعن في شكل عريضة ترسل إليه على رقم الفاكس المجمع: 023.25.38.74”.

وفي حالة إيداع الطعن لدى كتابة ضبط المجلس الدستوري الكائن مقره بشارع 11 ديسمبر 1960، بالأبيار بالجزائر العاصمة، فإنه “على المودع للطعن احترام البروتوكول الصحي الخاص بعملية مراقبة الاستفتاء حول تعديل الدستور” -حسب ذات البيان-.

كما يجب أن تتضمن عريضة الطعن “صفة الطاعن، لقبه واسمه وعنوانه، ورقم بطاقة الناخب وبطاقة هويته ومكان وتاريخ إصدارها، وتوقيعه، مع عرض الوقائع والوسائل المبررة”.

ودعا المجلس الدستوري المواطنين إلى الاتصال بمصالحه من أجل المزيد من المعلومات وذلك عن طريق بريده الإلكتروني: info@conseil-constitutionnel.dz كما يمكن الاتصال على أرقام الهاتف الآتية:21.79.00.88 – 021.79.00.41 .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى