وطنيحدث

الحكومة تقرر اشتراط الجواز الصحي للدخول والخروج من التراب الوطني والولوج إلى الفضاءات العام

قررت الحكومة, اليوم السبت, في طار مسعاها لحماية المواطنين من فيروس كورونا (كوفيد-19), اعتماد الجواز الصحي للتلقيح كشرط للدخول والخروج من التراب الوطني والولوج إلى بعض الفضاءات والأماكن والمباني ذات الاستعمال الجماعي, حسب ما أفاد به بيان لمصالح الوزير الاول.

وأوضح البيان أن الحكومة اعتمدت “مسعى جديدا, من خلال استحداث جواز صحي للتلقيح سبق وأن تم تفعيله للولوج إلى الملاعب وقاعات الحفلات, كشرط للدخول والخروج من التراب الوطني والولوج إلى بعض الفضاءات والأماكن والمباني ذات الاستعمال الجماعي أو التي تستقبل الجمهور, حيث تجري المراسم والحفلات والتظاهرات ذات الطابع الثقافي أو الرياضي أو الاحتفالي”.

ويتعلق الامر في مرحلة أولى –يضيف البيان– بالملاعب وأماكن إجراء التظاهرات والمنافسات الرياضية, قاعات الرياضة والمنشآت الرياضية والمسابح وكذا الفضاءات والأماكن التي تحتضن لقاءات ومؤتمرات وندوات.

كما يشمل هذا الإجراء قاعات السينما والمسارح والمتاحف وفضاءات وأماكن العروض وكذا فضاءات وأماكن إجراء الاحتفالات والتظاهرات ذات الطابع الوطني والمحلي, بالإضافة الى القاعات والصالونات والمعارض وقاعات الحفلات والحمامات.

وبالموازاة مع ذلك, ستوضع “ترتيبات لتكثيف عمليات تلقيح الموظفين وبعض أسلاك الإدارات والهيئات العمومية ومهن أخرى في قطاعات الخدمات والتجارة التي من المفروض أن تكون في الطليعة للإقبال على عمليات التلقيح, والتي هي أكثر عرضة أو قد تكون من أكثر الناقلين للعدوى”.

وفي هذا الاطار, فإن الحكومة تدعو المواطنين إلى “إدراك مدى خطورة الوضع الصحي المقلق السائد عبر العالم واحتمال تفاقم حالات الإصابة من جديد, والتي من شأنها أن تعرضنا إلى الأوضاع الصعبة التي سبق أن عاشتها بلادنا خلال الموجة الثالثة لهذا الوباء”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى