اقتصادحدث

الجزائر تنضمّ إلى إعلان ياوندي للشفافية الجبائية

شارك الوزير الأول وزير المالية أيمن بن عبد  الرحمان  في لقاء مع السيدة زايدة ماناتا رئيسة أمانة المنتدى  العالمي حول الشفافية و تبادل المعلومات لأغراض جبائية .

و أكد بيان لوزارة المالية أن “هذا اللقاء الافتراضي يأتي بعد انضمام الجزائر الأخير  للمنتدى العالمي” مشيرا إلى  أن “الجزائر أضافت بذلك صوتها لإعلان ياوندي و هو مبادرة إفريقية هامة لصالح  الشفافية و تبادل المعلومات لأغراض جبائية”.

وجاء في تدخل بن عبد الرحمان “مثلما هو الشأن  بالنسبة لباقي الأعضاء في المنتدى العالمي، ستشارك الجزائر على غرار بقية  البلدان و تلتزم بمكافحة التهرب الضريبي من خلال تطبيق معايير الشفافية  المعترف بها دوليا و من أجل تبادل المعلومات لأغراض جبائية”.

و حسب البيان فإن إعلان ياوندي الذي وقعت عليه مبدئيا أربعة بلدان في نوفمبر  2017يشجع الاتحاد الإفريقي على الشروع في مناقشة رفيعة المستوى حول التعاون  الجبائي و التدفقات المالية غير القانونية و  علاقتها مع تعبئة الموارد الوطنية.

و بعد مرور أربع سنوات و بدعم من الجزائر ، يؤيد 32 وزير مالية إفريقي و  مفوضية الاتحاد الإفريقي هذا الإعلان.

و بصفتها عضوا في المنتدى العالمي ، “ستشارك الجزائر في المبادرة الإفريقية  المتمثلة في برنامج عمل أُطلق سنة 2014 من أجل دعم حشد عائدات داخلية و مكافحة  التدفقات المالية غير القانونية في إفريقيا من خلال شفافية جبائية و تبادل  معلومات معززين”.

و يعتبر المنتدى العالمي “أهم هيئة متعددة الأطراف تتمثل مهمتها في السهر على  انخراط جميع الجهات القضائية في نفس المستوى العالي للتعاون الدولي في المجال  الجبائي” حسب البيان مضيفا أن “هذا الهدف تم بلوغه بفضل مسار متابعة و دراسة  متين من طرف النظراء ستخضع له الجزائر أيضا”.

و خلص البيان إلى أن المنتدى العالمي يقدم “برنامجا واسعا لتدعيم الإمكانيات بهدف مساعدة أعضائه على تطبيق المعايير و الإدارات الجبائية على الاستعمال الأفضل لقنوات تبادل المعلومات على الصعيد الدولي”

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى