دولي

الأمم المتحدة: نزوح 22 ألف شخص فى اليمن خلال 3 أشهر بسبب العنف

حذر العاملين فى المجال الإنسانى من استمرار الوضع اليائس المتزايد لملايين الأشخاص فى اليمن وفق بيان ستيفان دوجاريك المتحدث باسم أمين عام الأمم المتحدة.

وأوضح مكتب الأمم المتحدة تنسيق الشؤون الإنسانية (OCHA) فى اليمن أن الصراع مستمر بلا هوادة، بما فى ذلك فى مأرب، حيث أدى العنف إلى نزوح أكثر من 22 ألف شخص منذ فبراير الماضي.

وأضاف مكتب اوتشا فى بيان اعلنه ستيفان دوجاريك ” اقتصاد البلد فى حالة من السقوط الحر. وصلت قيمة العملة اليمنية إلى أدنى مستوياتها فى وقت سابق من هذا الشهر، مما يعنى أن المزيد من الناس يستطيعون تحمل كميات أقل من المواد الغذائية والسلع الأساسية مضيفا هذا أمر مقلق، موضحا أن أكثر من نصف سكان البلاد يواجهون انعدام الأمن الغذائى و5 ملايين شخص على بعد خطوة واحدة من المجاعة.

ولفت مكتب “أوتشا” يتم الآن تمويل خطة الاستجابة الإنسانية فى اليمن بنسبة 44%، مقارنة بـ15% فقط فى فبراير.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى