دولي

إصابة عشرات الفلسطينيين على يد قوات الاحتلال شمال نابلس

أصيب عدد من الفلسطينيين بحالات اختناق خلال مواجهات مع قوات الاحتلال الصهيوني في بلدة برقة شمال نابلس بالضفة الغربية.

وقالت مصادر محلية إن مواجهات عنيفة اندلعت على مدخل القرية بين الأهالي وجنود الاحتلال، الذين أطلقوا الرصاص والغاز المسيل للدموع باتجاههم.

وأوضح أحمد جبريل مدير مركز الإسعاف والطوارئ في الهلال الأحمر بنابلس، أن عشرات المواطنين أصيبوا بحالات اختناق خلال المواجهات، مضيفا أن طواقم الإسعاف أخلت منزلين في القرية من السكان، نتيجة إطلاق قوات الاحتلال قنابل الغاز بكثافة باتجاه منازل المواطنين.

وفي الخليل، اعتقلت قوات الاحتلال مواطنة فلسطينية، بعد الاعتداء عليها بالضرب المبرح بالقرب من الحرم الإبراهيمي الشريف.

وقالت مصادر أمنية إن مواطنة من بلدة اذنا غربي الخليل، أصيبت في أنحاء متفرقة من جسدها، جراء الاعتداء الذي تعرضت له من قبل قوات الاحتلال المتمركزة على الحاجز العسكري المقابل للحرم الإبراهيمي الشريف.

وقال شهود عيان إن قوات الاحتلال التي عززت من تواجدها بمحيط المكان، أعلنت المنطقة عسكرية مغلقة، ومنعت المواطنين وطواقم الإسعاف من الوصول إلى المصابة، التي كانت في حالة إغماء وفقدان للوعي.

وفي جنين، أغلقت قوات الاحتلال شارع (جنين – نابلس)، قرب بلدة سيلة الظهر جنوب جنين، بالمكعبات الإسمنتية، فيما اقتحمت حافلات تقل مستوطنين، موقع مستوطنة حومش المخلاة قرب البلدة، بحماية قوات الاحتلال.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى