صحة و تكنولوجيا

أطعمة تساعد فى تعزيز خصوبة النساء وفرص الحمل.. أهمها السلمون

تعاني العديد من النساء من انخفاض معدلات الخصوبة، وبينما يجربن طرقًا مختلفة مثل تتبع دورة الإباضة، يجب الأخذ فى الاعتبار أيضًا الغذاء الصحي ونمط الحياة، حيث وفقًا لدراسة أجرتها كلية الطب بجامعة هارفارد، فإن تناول أطعمة معينة مع تجنب البعض الآخر يمكن أن يساعد في تعزيز فرص الحمل، ويرصد موقع “تايمز أوف انديا” قائمة بالأطعمة التي يجب على النساء تناولها لتعزيز فرص الحمل.

الأطعمة الغنية بحمض الفوليك وفيتامين ك

حمض الفوليك هو فيتامين ضروري لأنه يمنع عيوب الأنبوب العصبي، ويمكنك تناول مكمل 400 ميكروجرام من حمض الفوليك يوميًا قبل الحمل، ويوميًا بعد حدوث الحمل حتى الأسبوع 12.

ويتوافر حمض الفوليك فى الخضار الورقية، مثل اللفت والسبانخ، كما تعتبر مصدرًا غنيًا بفيتامين ب الذي يساعد في تعزيز صحة البويضات والوقاية من ضعف التبويض.

الأطعمة الغنية بفيتامين سي

يحتوي الرمان على فيتامين سى وك وحمض الفوليك ومجموعة متنوعة من الفيتامينات والمعادن الأخرى التي تساعد في تعزيز صحة الخصوبة، حيث تعتبر الفواكه الحمضية مثل البرتقال والكيوي والفراولة مصدرًا غنيًا بفيتامين سي الذى يساعد في إنتاج هرمون الحمل المسمى بالبروجسترون، والذي يلعب دورًا مهمًا في الحمل ويساعد أيضًا في الحفاظ على حمل صحي.

الأطعمة الغنية بفيتامين د

المصدر الطبيعي لفيتامين د هو ضوء الشمس، ولكن يعتبر البيض أيضًا مصدرًا غنيًا بفيتامين ب و د وكذلك أطعمة مثل (سمك السلمون وزيت كبد سمك القد)، ويحتوي البيض على نسبة عالية من الكولين، والذي ثبت في الدراسات أن له تأثيرا إيجابيا كبيرا على نمو الجنين.

كما يساعد فيتامين ب في تعزيز صحة البويضات مما يزيد من فرص الحمل، ويُحفز فيتامين د عمل المبيض.

الأطعمة الغنية بفيتامين ب 12

تعد المأكولات البحرية وأسماك السلمون واللحوم ومنتجات الألبان والبيض مصادر غنية بفيتامين ب 12 الذى يساعد في تعزيز الإباضة كما يحسن نمو البويضات.

الفاكهة

تعتبر الفاكهة مصدرًا غنيًا لمضادات الأكسدة التي تساعد على إزالة الجذور الحرة من الجسم، مما يؤثر على صحة البويضات والحيوانات المنوية، ويعتبر الليكوبين، أحد مضادات الأكسدة الموجودة في البطيخ والذى يعزز الخصوبة، كما يحتوي التوت والفراولة والكرز والعنب البري على حمض الفوليك والزنك بالإضافة إلى مضادات الأكسدة الضرورية لزيادة فرص الحمل.

الأطعمة الغنية بالأحماض الدهنية الأساسية

تحتوي بذور الكتان على نسبة عالية من أحماض أوميجا 3 و6 الدهنية الأساسية، والتي يحتاجها جسمك لموازنة الهرمونات، بشكل عام، بذور الكتان هي مزيج فعال لتحقيق التوازن بين الهرمونات وزيادة الخصوبة، كما أنها تحتوي على هرمون الاستروجين النباتي الذي يحمي الجسم من الزينوإستروجين الضار، وهي المواد الكيميائية البيئية ذات الخصائص الإستروجينية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى