دولي

أسوشيتدبرس: إحباط من بايدن فى الكونجرس بسبب إنهاء حماية المستأجرين من الطرد

تصاعدت حالة الغضب والإحباط فى الكونجرس مع انتهاء وقف الإخلاء من المنازل على مستوى البلاد بعد منتصف ليل الأحد، وقام أحد المشرعين الديمقراطيين بإقامة خيمة خارج مبنى الكابيتول احتجاجا على تعرض ملايين من الأمريكيين لخطر إجبارهم على ترك منازلهم.

وقال المشرعين إنهم فوجئوا بتقاعس الرئيس جو بايدن مع اقتراب الموعد النهائى، بينما شعر البعض بغضب شديد من دعوته للكونجرس بتقديم حل فى اللحظة الأخيرة لحماية المستأجرين. وحذرت الوكالة من أن الانقسام النادر بين بايدن وحزبه من المحتمل أن يحمل تداعيات سياسية دائمة.

وقالت النائبة ماكسين واترز من كاليفورنيا، رئيسة لجنة الخدمات المالية بمجلس النواب، فى تصريحات لسى إن إن إنهم كانوا يعتقدون ان البيت الأبيض يتولى المسئولية. وقام النائب كورى بوش بالتخييم خارج الكابيتول، وقال إنه لا يخطط للمغادرة قبل أن يحدث نوعا من التغيير.

من جانبها، قالت السيناتور إليزابيث وارن أمام الكونجرس فى جلسة نادرة يوم السبت مع مناقشة مجلس الشيوخ لحزمة البنية التحتية: إننا على بعد ساعات فقط من أزمة إسكان يمكن تجنبها بشكل كامل. وأضافت وارين: لدينا الأدوات ولدينا التمويل، وهو نحتاجه هو الوقت.

وأوضحت أسوشيتدبرس أن أكثر من 3.6 مليون أمريكى يواجهون خطر الطرد من نازلهم، بعضهم فى غضون أيام.. وكان وقف الإخلاء جزءا من الإجراءات التى تم اتخاذها بعد تفشى جائحة كورونا وفقدان كثير من العاملين دخلهم.

وكان الهدف من وقف الإخلاء هو منع مزيد من انتشار الفيروس من هؤلاء الجالسين فى الشوارع وفى الملاجئ. ووافق الكونجرس على 47 مليار دولار مساعدات إسكان فيدرالية للولايات خلال الوباء، لكنه كان بطيئا فى توصيلها ليد المستأجرين والمدفوعات المستحقة لأصحاب العقارات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى